4 تمارين لتفادي التشنج والالتهاب الناتج عن فرط استخدام الجوال

سودافاكس _ دعا طبيب الروماتيزم وهشاشة العظام الدكتور ضياء الحاج حسين، أفراد المجتمع للحرص على تمارين الأصابع؛ لتفادي التشنج والالتهاب الناتج عن فرط استخدام الجوال والحاسب الآلي،

مبينًا حسب “سبق” أن أكثر الأفراد سواء الصغار أو الكبار أصبحوا يستخدمون الهواتف الذكية بشكل مفرط، مما يجعلهم عرضة لمشكلة تشنج الأصابع.

وقال: إن معدل استخدام الأجهزة زاد أكثر في زمن كورونا منذ بدء الجائحة، لاعتبارات العمل عن بُعد وزيادة التطبيقات الإلكترونية وطفرة الألعاب الإلكترونية للأطفال والتعليم عن بعد، وغيرها من الأعمال التي تتطلب العمل عبر الأجهزة لساعات طويلة وممتدة.

وتابع “حسين”: “هناك 4 تمارين وقائية تحمي الأصابع من التشنج والالتهاب؛ وهي:

  • الضغط، وفي هذا التمرين يمكن استخدام كرة مطاطية أو إسفنجية والضغط عليها بالأصابع، ثم تحرير الأصابع بشكل متكرر، وإجراء هذا التمرين ثلاث إلى أربع مرات يوميًّا يجنب تعرض الأصابع للتيبس.

  • تمرين لكل إصبع، وفيه يتم وضع اليد بشكل مسطح على طاولة مع توجيه راحة اليد لأسفل، والمحاولة برفق برفع كل إصبع وإبهام عن الطاولة، واحدًا تلو الآخر، وتكرار هذا التمرين ثلاث إلى أربع مرات يوميًا يجنب أي آلام في اليد.

  • ثني الأصابع، وفيه يتم البدء بثني الإبهام للداخل باتجاه راحة اليد، وبعد ذلك محاولة لمس طرف كل إصبع بدءًا من الأول إلى الأخير، مع الاستمرار في كل وضعية لمدة 10 ثوان، ويساعد القيام بذلك ثلاث إلى أربع مرات في اليوم على تقوية عضلات الأوتار.

  • تمرين المقاومة، وفيه يتم استخدام شريط مطاطي الذي يعرف لدينا بـ”اللستك”، ويتم وضع الشريط المطاطي حول الأصابع، والتأكد من تضمين الإبهام، ودفع الأصابع برفق للخارج، كما لو كان الفرد يحاول فتح راحة يديه، والقيام بهذا التمرين خمس مرات في اليوم يقوي الأصابع والإبهام.

وأكد أن دراسة أمريكية أوضحت أن الاستخدام المستمر للهواتف النقالة والأجهزة الذكية يؤذي أعصاب وأوتار اليدين مع مرور الزمن، وأشارت الدراسة إلى أن أعصاب اليد قد تتكيف مع حركات معينة خصوصًا إذا لم يتم تغيير تلك الحركات، مثل تكرار استخدام السبابة والإبهام في كتابة الرسائل النصية أو الدردشة.

وأردف: أكدت الدراسة أن الاستخدام المطول لأجهزة الهواتف الذكية، خاصة عند الدردشة وإرسال الرسائل، قد يؤذي مع مرور الأيام أعصاب اليدين، كما أن التشنّج في الأصابع، والألم الخفيف في الرسغ والساعد وعدم المقدرة على ثني المرفق، أعراض قد لا تكون تشخيصًا رسميًّا لهذا الحالة الطبية التي أطلق عليها الأطباء مجازًا “كف الكتابة” خاصةً مع الاعتماد الكبير على التكنولوجيا.

وأشار إلى أن بعض الأفراد يقضون في المتوسط 5 ساعات متواصلة يوميًّا على الهاتف الجوال، وهو ما يزيد من فرص حدوث آلام اليدين والتشنج والالتهاب بسبب الضغط على العصب المتوسط، الذي يؤدي إلى آلام راحة اليد، لذا يجب ممارسة تمارين خفيفة لحماية الأصابع كل عشرين دقيقة؛ فهي كفيلة على تجديد حيوية ونشاط الأصابع.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.