الغلاء السلعي يشل حركة الاستعداد لرمضان بالخرطوم

سودافاكس ـ أكد عدد من تجار السلع الاستهلاكية بالأسواق ارتفاع كبير في بعض الأصناف رغم الركود والكساد، وضعف الحركة الشرائية لسلع رمضان، وعزا التجار ذلك لارتفاع سعر الصرف بالموازي .

 

وقال رئيس تجار الجملة بأم درمان، فتح الله حبيب الله، في حديثه لـ(السوداني)، إن هنالك زيادة كبيرة في السلع لارتفاع سعر الصرف رغم وفرة البضائع واستمرار الركود والكساد، مبيناً أن سعر جوال السكر عبوة (50) كيلو بلغ تراجعاً من (17) ألف جنيه لـ(16,700) جنيه، فيما قفز زيت الفول عبوة (36) رطلاً إلى (12٫500) جنيه، وأوضح ضعف حركة التسويق لسلع رمضان رغم وفرة السلع.

وأكد تاجر سكر جملة، عبد الباسط أحمد، حدوث وفرة في السكر، متوقعاً تراجعاً في الأسعار، مبيناً أن سعر جوال السكر عبوة (50) كيلو (16٫700) جنيه، ووصف القوى الشرائية بالضعيفة، متوقعاً دخول كميات كبيرة من السوق وتراجع الأسعار ما لم تطبق زيادة حكومية جديدة على السكر المحلي.

وقال تاجر تجزئة ببحري، الهادي إسماعيل، إن زيادة الرسوم الحكومية والترحيل انعكست على ارتفاع بعض السلع، وقال إن الاستعداد لرمضان بالنسبة للمستهلك ضعيف، أما السلع فمتوفرة بالأسواق، مبيناً أن سعر رطل البن حب (1.300) جنيه، ورطل الشمار (1٫600) جنيه، أما رطل الكسبرة (600) جنيه، ورطل القرنفل (4) ألف جنيه، والفلفل (1٫800) جنيه للرطل، ورطل القرنجال (2) ألف جنيه، أما رطل القرفة (1٫800) جنيه، وأشار لضعف القوى الشرائية بالأسواق، متوقعاً انتعاش السوق مع اقتراب شهر رمضان، وربما ترتفع الأسعار بزيادة الطلب عليها.

و بحسب صحيفة السوداني توقع تاجر سلع بالخرطوم، بابكر علي، انتعاش حركة التسوق لموسم رمضان خلال الأسبوعين المقبلين، مشيراً إلى ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية بالأسواق، مبيناً أن سعر شاي الشروق بلغ (9) آلاف جنيه للرطل، ورطل زيت الفول (600) جنيه، وكيلو السكر (400) جنيه وأشار إلى تراجع كبير في سعر البصل، والربع (700-600) جنيه بدلاً عن (3) آلاف جنيه .

 

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.