إصابة المعزول بـ”الضغط” وأمر بالقبض عليه

كشفت محكمة، عن إصابة الرئيس المعزول عمر البشير، بارتّفاعٍ في ضغط الدمّ الشرياني.

وذكرت المحكمة، بحسب صحيفة الانتباهة الصادرة، الخميس، أنّ إصابة المعزول بضغط الدمّ الشرياني لا تسمح لحالته الصحية بالمثول أمامها لمحاكمته في قضية بقتل المتظاهرين.

وأوضح قاضي المحكمة، أنّ المحكمة ذهبت لمقرّ استشفاء البشير، ودوّنت بياناته الشخصية، وذلك لمرضه بضغط الدم الشرياني وعدم قدرته على المثول أمامها بحسب إفادة الأطباء المباشرين لحالته الصحية.

وأشارت إلى أنّ المحكمة أصدرت أوامر بالقبض على البشير ونائبه السابق علي عثمان محمد طه، ورئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول أحمد هارون، وأمرت بإيداعهم الحبس.

وأبانت المحكمة، بحسب الصحيفة، أنّ المتهمين غير مقبوض عليهم على ذمة إجراءات البلاغ، إنّما تمّ أخذ أقوالهم على ذمة القضية بمقرّ حبسهم بسجن كوبر، بحسب إفادة المتحريّ الذي أكّد بأنّ البشير وطه وهارون قام باستجوابهم دون القبض عليهم، وذلك بعد إفادته من السجن بأنّ المتهمين سبق وأنّ تمّ القبض عليهم في إجراءات أخرى ولا يجوز توقيع القبض عليهم مرة أخرى.

باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.