افتتاح ببورصة سوق محصولات النهود والفول الخام يسجل 16.000جنيه للقنطار.

دشن مدير سوق محصولات النهود الأستاذ آدم نورين حمد دوداو بداية العمل رسمياً ببورصة سوق محصولات النهود بولاية غرب كردفان موسم العام 2023م – 2024م، حيث سجل خام الفول السوداني 16،000 جنيه كأعلى سعر له وادناه 15،000 جنيه ، فيما سجل طن مقشور الفول السوداني 491،000 جنيه كأعلى سعر له و487000 كأدنى سعر
وقال المدير التنفيذي لمحلية النهود الأستاذ موسى علي ابراهيم ان هذا الموسم الزراعي تأثر تأثيراً مباشراً بالحرب الدائرة في البلاد والتي انعكست سلباً على الأمن العام والتجارة بصورة كبيرة، موضحاً ان البلاد الان تمر بمرحلة حرجة تتطلب تضافر جهود الجميع من العبور الحقيقي للازمات ، مبيناً أن الأمن يمثل اولولية كبرى بالنسبة لحكومته في هذه المرحلة.
في الأثناء قال مدير سوق محصولات النهود الأستاذ آدم نورين حمد دوداو ان الهدف من هذا الافتتاح هو فتح آفاق واسعة لتسويق إنتاج المنتجين بالمحلية عبر الولايات الأخرى ، كاشفاً عن مجموعة من التحديات والعوائق التي صاحب هذا الموسم، وأشار إلى انهم في شعبة تجار المحاصيل يسعون بصورة مستمرة لحماية استثمارات التجار وتأمين المخازن واسواق المحاصيل والقشارات ، مؤكداً ان السوق الآن مليء بالمحصولات الواردة من المنتجين، وقال نورين ان هنالك ضعف الإقبال في طلب الشركات للمحصول بسبب الوضع الراهن، وناشد حكومة الولاية والمحلية إلى بسط هيبة الدولة وضرورة والنظر إلى المنتجين بإعتبارهم الذراع الأيمن والرافد الرئيس للاقتصاد القومي والمحلي، والمح نورين إلى ضرورة التنسيق بين الأجهزة الحكومية والادارة الأهلية لازالة الارتكازات بالطرق الرابطة بين محلية النهود المحليات المجاورة، كما دعا الشركات والمستثمرين للاستثمار ببورصة سوق محصولات النهود وذلك أهميتها التجارية، وارسل برقية شكر للتجار والشركات ورؤوس الاموال لتجاوبهم وتفهمهم للظرف الراهن الذي تمر بها البلاد.
إلى ذلك قال عبدالعزيز أحمد عجيب رئيس شعبة تجار المحاصيل ان الشركات احجمت عن عملية شراء المحصول من سوق محصولات النهود هذا العام ورجح ذلك إلى الدواعي الأمنية التي انعكست سلباً على عملية الشراء، مطالباً بمزيد من التأمين لسوق المحصولات والأسواق الأخرى.

صفحة محاصيل السودان

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.