قائد قوات الاحتياط بالشمالية: خرجنا اكثر من 18 الف مستنفرا

حيا قائد قوات الاحتياط بالولاية الشمالية المقدم الفاتح فضل المولى تضحيات ومجاهدات القوات المسلحة وهي تخوض الآن معركة العزة والكرامة لدحر متمردي الدعم السريع والمحافظة على أمن وإستقرار ووحدة البلاد، كما ترحم على أرواح الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم دفاعا عن الأرض والعرض وصون عزة وكرامة الشعب السوداني، متمنياً عاجل الشفاء للجرحى والمصابين وفك قيد المأسورين.

واكد المقدم الفاتح فضل المولى في تصريح (سونا) أن الولاية الشمالية أكملت المراحل التدريبية للمستنفرين وتخريجهم من معسكرات الكرامة الوثبة الأولى بجميع محليات الولاية والبالغ عددها (121) معسكراً، فيما بلغ عدد المستنفرين الذين تخرجوا من تلك المعسكرات (18321) مستنفراً.

وأضاف أنه سيتم تدريب عدد كبير منهم تدريبا متقدماً ومتخصصاً من خلال الكتائب الاستراتيجية الذي يجري الإعداد والترتيب لها والتي تشتمل بجانب التدريب على محاضرات في الامن الداخلي ومحاضرات ثقافية واجتماعية.

وقال أنه سيتم الاستفادة من المستنفرين في دعم المجاهدين في الخطوط الامامية وحماية الولاية الشمالية من المهددات الامنية .

كما أشاد قائد قوات الاحتياط بالولاية الشمالية بجهود حكومة الولاية برئاسة الوالي الاستاذ الباقر احمد علي وقيادة الفرقة (19) مشاة مروي برئاسة اللواء الركن سليمان كمال حاج الخضر وجميع الوحدات العسكرية التابعة للقوات المسلحة والسند الشعبي ودورهم المتعاظم في إنجاح هذا العمل الوطني الكبير.

وكالة سونا

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.