“7” فوائد لتناول “موزتين” يوميًا

في الأغلب، يعتقد الناس أن الطعام الصحي، ليس لذيذ المذاق دائمًا، لكن الأمر ليس كذلك مع الموز. معظم الأشخاص يحبون طعم الموز، وسيسعدون حينما يعرفون أن فاكهتهم المفضلة تحتوي على العديد من الفوائد الصحية.

الموز يقلل من ارتفاع الضغط ويخفض من الوزن الزائد

ونستعرض في هذا التقرير أبرز فوائد الموز، ونجيب عن سؤال لماذا يمكن أن يؤدي تناول موزتين فقط يوميًا إلى تحسين الصحة العامة للجسد، وفقًا لما أورده موقع “برايت سايد” بنسخته الإنجليزية.

  1. ينظم الضغط الشرياني

يقلل الموز من ارتفاع ضغط الدم بفضل احتوائه على نحو 420 ملغ من البوتاسيوم.

  1. تقليل الوزن

يعد الموز غنيا بالألياف، مما يجعلك لا ترغب في تناول أي طعام بعد تناوله، ويحتوي الموز أيضًا على نوع من النشا الذي يقلل من شهيتك ويمنعك من زيادة الوزن، فهو يقلل من مستوى السكر في الدم ويزيد من حساسية الجسم للأنسولين، وإذا كانت خلايا الجسم غير حساسة للأنسولين، فلن تتمكن من امتصاص الجلوكوز، ويبدأ البنكرياس في إنتاجه بكميات أكبر.

  1. يخفض خطر الإصابة بفقر الدم

يسبب فقر الدم الشحوب والتعب وضيق التنفس، نتيجة لانخفاض عدد خلايا الدم الحمراء وانخفاض مستوى الهيموجلوبين في الدم، فيما يحتوي الموز على نسبة عالية من الحديد الذي يحفز إنتاج خلايا الدم الحمراء، كما يحتوي الموز على فيتامين ب6 الذي ينظم مستويات الجلوكوز في الدم، مما يساعد الأشخاص الذين يعانون فقر الدم.

  1. تحسين الهضم

يتم هضم الموز بسهولة ولا يسبب تهيجًا للجهاز الهضمي. لا يتم هضم النشا المقاوم الموجود في الموز وينتهي به الأمر في الأمعاء الغليظة حيث يعمل كوسيط غذائي فعال للبكتيريا الصحية، ويمكن تناول الموز عندما يصاب الشخص بالتهاب المعدة وحرقة المعدة، كما أنه يعيد المعادن المفقودة عندما يعاني الشخص الإسهال.

  1. خفض مستويات التوتر

الموز يحسن مزاجك، إنه يحتوي على التربتوفان، الذي تحتاجه أجسامنا لتلقي السيروتونين “هرمون السعادة”، ففي المتوسط، تحتوي كل موزة على نحو 27 ملغ من المغنيسيوم . هذا المعدن مسؤول عن إنتاج مزاج جيد ونوم صحي.

  1. الفيتامينات

تحتوي موزة واحدة على نحو 20٪ من احتياجاتك اليومية من فيتامين ب6. يساعد ذلك جسمك على إنتاج الأنسولين والهيموجلوبين والأحماض الأمينية اللازمة لتكوين خلايا صحية، وعلى الرغم من أننا نعتقد عادة أن البرتقال والفراولة يحتويان على أكبر كمية من فيتامين C، إلا أن الموز يحتوي في الواقع على 15٪ من احتياجنا اليومي لهذه المادة المهمة، التي تعد أحد مضادات الأكسدة المهمة التي تعمل على تحييد الجذور الحرة الضارة (الجزيئات النشطة التي تحتوي على إلكترونات غير كافية والتي يمكن أن تدمر خلايا الجسم). كما أنه يساعد على الحفاظ على صحة الأوعية الدموية وإنتاج الكولاجين.

  1. مستويات الطاقة

يحمي البوتاسيوم الموجود في الموز عضلاتك من التشنجات، بينما تمدك الكربوهيدرات بالطاقة الكافية لتحمل التمارين الثقيلة.

اخبار 24


انضم لقناة الواتسب

انضم لقروب الواتسب


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.