اللجنة العليا للطواريء وإدارة الازمة بولاية الخرطوم تقف على مجمل الاوضاع الصحية والخدمية

وقف اجتماع اللجنة العليا للطواريء وإدارة الازمة بولاية الخرطوم في اجتماعه اليوم برئاسة والي الخرطوم الأستاذ أحمد عثمان حمزة على مجمل الاوضاع بالولاية من واقع التقارير الميدانية للجان المتخصصة في مجالات العون الإنساني وتوزيع الاغاثات وأوضاع مراكز الإيواء وخدمات الصحة والمياه والكهرباء والإتصالات والترتيبات التي تمت للموسم الزراعي الشتوي.
وأكد الاجتماع أن اللجنة تعمل في إدارة الطواريء والازمات المصاحبة للحرب مما يتطلب التنسيق الكامل في حالات التدخل العاجل مع رفع كفاءة الاجهزة العاملة سيما الخدمية منها وتلك التي تعمل في العون الإنساني مع الاحاطة الكاملة بالاحصاء للاحتياجات المطلوبة والفئات المستهدفة مع التأمين على التوزيع العاجل لكل الاغاثات والاعانات التي تصل فورا نظرا لاتساع رقعة الحاجة للدعم وسط المواطنين.

وفي ما يلي العون الإنساني قرر الاجتماع في هذا الصدد توحيد آلية حصر القادمين من المحليات لمحلية كرري وتصنيفهم حسب الإجراءات المعتمدة.
واستمع الاجتماع الى تقارير عن موقف الإمداد المائي وأطمأن على توفير احتياجات محطات المياه من مواد التنقية لضمان إستقرار الامداد المائي.
كما وجه الاجتماع بالعمل على توصيل المياه للمناطق التي يتواجد فيها المواطنين وتعاني من القطوعات فضلا عن تقرير آخر عن الكهرباء والمعالجات التي تمت للمحطات الناقلة ومحطات التوزيع والخطوط الناقلة غير أن هناك بعض المحطات بمواقع الاشتباكات خرجت عن الخدمة.

ووجه الاجتماع برفع تقرير متكامل عن وضع الكهرباء بولاية الخرطوم.
في السياق أشارت تقارير وزارة الصحة الى توفر الأدوية بالمستشفيات والمراكز الصحية خاصة الادوية المنقذة للحياة وهناك اتصالات مع المنظمات لتوفير النقص في بعض الادوية فيما تم إعتماد آلية لاستلام الادوية من الجهات والمنظمات المانحة.

وكالة سونا

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.