قال حسبو محمد عبد الرحمن، نائب رئيس الجمهورية، إن ولاية شرق دارفور أصبحت آمنة ومستقرة، عقب قرار جمع السلاح، مؤكدا أن مشروع جمع السلاح سيستمر. وتوعد حسبو خلال مخاطبته لقاء جماهيريا بمحلية الفردوس، أمس، بملاحقة أي شخص يقاوم جمع السلاح، ودعا حسبو لمحاربة السلاح وتجارة المخدرات، وأضاف “ما بنقبل يتاجروا بمعاناة أهلنا”.
من جهته، جدد اللواء عبد الرحيم حمدان دقلو، قائد ثاني قوات الدعم السريع، دعمهم لترشيح رئيس الجمهورية المشير عمر البشير لدورة رئاسية جديدة، وأضاف: “ترشيح البشير في انتخابات 2020 على رأس أي زول”.

اليوم التالي

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين