توعّد مساعد أول النائب العام مولانا هشام عثمان من وصفهم بمخربي الاقتصاد القومي بالحسم والردع عبر الأطر القانونية، وكشف عن تحريك إجراءات قانونية في مواجهة المتاجرين بالنقد الأجنبي خارج القنوات الرسمية وتهريب الذهب.

وقال عثمان في تصريح لـ “المركز السوداني للخدمات الصحفية” أمس، إن السلطات المختصة ضبطت مؤخراً أكبر تاجر للعملة يعمل في المضاربات في أسعار النقد الأجنبي، وأكد أن النيابة إتخذت الإجراءات القانونية في مواجهته، وأعلن أن النيابة رتبت حملات مكثفة تجاه المضاربين ومُخربي الاقتصاد الوطني، وأشار إلى أن النيابة ستعمل على حسم وردع ممارسي الغش التجاري واتخاذ الإجراءات القانونية تجاههم.

يذكر أن السلطات المختصة فتحت خلال الفترة السابقة عدداً من البلاغات في مواجهة عدد من تجار العملة والمتعاملين بالنقد الأجنبي خارج السودان، وذلك لمخالفتهم قوانين التعامل بالنقد الأجنبي وغسيل الأموال وتمويل الإرهاب .

الصيحة



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين