لن تصدق : مواطنون يطردون سيارات الوالي من محطة بنزين .. و اتصال هاتفي يغلق المحطة

سودافاكس – الخرطوم : في ظل الأزمة الحادة التي يعاني منها السودان من انعدام تام للوقود بشتى بقاع السودان ، وتوقف الآف السيارات بمحطات الوقود بانتظار الفرج ، وكذلك توقف العديد من المصانع و مصادر الإنتاج المحلي بسبب هذه الأزمة .

ومن ما زاد من حدة الأزمة و تصاعد الغضب الشعبي ثلاثة أسباب كما اتفق عليها رواد مواقع التواصل الاجتماعي وهي استمرار عمليات تهريب الوقود من داخل المحطات بالتواطؤ ، و تسلط أصحاب النفوذ و اختراق الصفوف دون مراعاة للمواطن الذي يقضي اكثر من 20 ساعة بانتظار الوقود ، وكذلك بيع الوقود بالسوق السوداء بأسعار مضاعفة بصورة كبيرة .

ونشر أحد أعضاء مجموعة أحترس امامك كشة حادثة غريبة شهدتها محطة “اويل ليبيا” وهي محاولة اختراق سيارات الوالي لصف الوقود و منع المواطنين من التعبئة حتى تمتلئ زيارات الوالي بالوقود . وهو ما رفضه جميع المتواجدين بالمحطة مما ادى ان يتصل سائقو سيارات الوالي به ليتصل هو هاتفيا بالمحطة ويتم اغلاقها ، وعدم تشغيلها الا بعد تعبئة سيارات الوالي الامر الذي رفضه المواطنون ايضاً حتى نجحو في طرد سيارات الوالي .

وسرد القصة كما اوردها صاحبها كالاتي :

سيارات الوالي.jpg2

مشكلة كبيرة بين المواطنين وافراد الحراسة التابعة للوالي . صراحة ما عارفنو والي الخرطوم ولا والي ياتو ولاية .. فجأة بعد صف طويل من العصر وصلت المسدس بعد مشاكل وجوطة وصفي وصفك .. فجأة دخلت عربات من خلف المحطة قدام عربات الناس وقالو العربات تابعة للوالي .. تكب قدامنا الناس جاطت وعملت مشاكل وقالو ما بكبو قدامنا .. انا قدامي عسكري جيش قال لي رجع عربيتك ورا قطعتو معاو 6 صفر .. جا اتنهر وجاط ما رديت عليو .. مسكني من لياقة قميصي قال لي الكلام دا ما واضح .. ؟ قلت لي زح يدك دي وانت ما قدر الحركة دي لانو بعد شوية بتبقى في ما قاصد وما قايل ومنظرك ببقى شين قدام الناس .. طوالي نزل يدو ومشى مني .. المهم الناس جاطت وقطعتو معاهم وقالو ليهم ما بتكبو قدامنا .. مشى ادو الوالي اتكلم بالتلفون مع مدير المحطة قامو قفلو المحطة وقالو البنزين انتهى .. وطبعا مع ملاحظة انو التانكر فرغ قبل اقل من ساعة وماف عربات كتيرة كبت لانو اصلا الناس كانت جايطة والصف ماشي براحة .اصلا ناس المحطة شامننا لانو منعناهم يكبو الجوالين البتطلع برا سوق اسود شوف عينا بتدي العامل 100 بجي بملا الجالون قدامنا قطعنا معاهم ومنعناهم يكبو في الجوالين البجيبوها عمال المحطة المهم دخلنا ليهم المكتب جوا قلنا ليهم ما راجعين وما طالعين ورونا التسليم والتسلم بتاع التانكر وافتحو لينا الجهاز عشان نعرف التانكر فرغ كم وصرف كم . رفضو يورونا التسليم والتسلم المهم قلنا ما طالعين من المكتب جو العساكر بقيادة ملازم اول ما قدر يطلعنا .. المهم في الاخير قالو بنشغل المحطة شرطا نكب لعربات الوالي .. قلنا ليهم عربات الوالي بتكب من محطات معينة . . وما حيكبو قدامنا لو نبيت لي بكرة في المحطة المهم بعد عربي كتير شغلو المحطة وحلفنا ما نكب الا السيارات تطلع من المحطة وفعلا الناس حاولت تشيل السيارات شيل . سبحان الله في الصف دا في كمية من ضباط الجيش والشرطة لابسين ملكي ملتزمين بالصف وقفو معانا واتصدرو الاحداث .. اخيرا طردنا العربات برا المحطة والحمد لله المحطة رجعت للعمل .. الناس بقت
واعية وما بتفرط في حقوقا
الناس الكانو معانا في oillybia السوق العربي شرق القندول اظهرو يا ابطال ..

سيارات الوالي

31944999 1929865287032491 7609477997380239360 n

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى