أزمة مواصلات خانقة بولاية الخرطوم

شهدت ولاية الخرطوم، أمس الأحد، واحدة من أسوأ أزمات المواصلات، حيث لاحظ تكدساً للمواطنين أمام مواقف المواصلات فيما أمتطى أخرون شاحنات وصعد بعضهم فوق الحافلات في مظاهر لم تحدث من قبل بالولاية .
وفي الميناء البري الخرطوم، أفترش المواطنين الأرض في ظل عدم وجود بصات تقلهم لولاياتهم، ويشتكي أصحاب المركبات من أزمة وقود خانقة تعيشها البلاد منذ أكثر من ثلالثة أسابيع كأطول أزمة وقود يشهدها السودان في تاريخه الحديث .
وقال وزير الدولة بالنفط سعد الدين البشرى أمس، وبحسب صحيفة مصادر إن أزمة الوقود في طريقها للإنفراج حيث يعمل الجزء الأول من مصفاة الخرطوم بنسبة 85%، وتوقع إنهاء صيانة الجزء الثاني من المصفاة خلال 10 أيام خاصة وأن أعمال الصيانة أكتملت بنسبة 75% وتتكون المصفاة من جزأين، ويوفر الأول حوالي 60% من المواد المكررة من أهم المنتجات النفطية والجزء الثاني كان يعمل في ظل توقف الجزء الأول وهو ما يعرف بالتوسعة لسعة المصفاة التكريرية والتي ستدخل عمليات الصيانة بعد تشغيل الأولى .

كوش نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى