بعد موافقة والده.. أعضاء طفل متوفى دماغياً تنقذ حياة 5 مرضى

وافق أب في مدينة بريدة على التبرع بأعضاء طفله المتوفى دماغياً لمعاناته منذ ولادته من استسقاء بالمخ تسبب له في عدة مضاعفات مزمنة، للاستفادة منها في إنقاذ حياة عدد من المرضى.

 

وكان الأب قد أحضر ابنه لقسم الطوارئ بمستشفى الولادة والأطفال ببريدة بسبب استفراغ متكرر وألم بالرأس، وجرى عمل الفحوصات اللازمة، لتتدهور حالته بعد فترة من تلقي العلاج ويتوقف قلبه، ويتبين بعد إجراء أشعة مقطعية وجود تلف بالدماغ وثبوت الوفاة الدماغية.

 

وعليه شرح الفريق الطبي حالة الطفل لأسرته وحثهم على التبرع بأعضائه، لعظم أجره في الدنيا والآخرة، ليوافق والده على التبرع لوجه الله تعالى.

 

وعقب موافقة الأب عمل المستشفى على التنسيق مع فريق زراعة الأعضاء، لتبدأ عملية النقل والاستفادة منها في إنقاذ 5 مرضى.

 

أخبار 24

تعليقات فيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق