مفرح يدعو إلى التعاون على وأد الشر وإبعاد الإرهابيين

قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف نصر الدين مفرح، إن أكبر التحديات بعد الثورة إرساء الحريات الدينية وأدب التعايش، ودعا إلى التعاون على وأد الشر وإبعاد الإرهابيين.

 

وقال مفرح خلال كلمته في مؤتمر حوار الحريات الدينية والتعايش السلمي اليوم “الاثنين”، إن الوزارة خلال النظام السابق كانت وزارة ترضيات سياسية، أو تعلب دوراً أمنياً لخوض الحروب.

وأوضح أن قضية الحريات الدينية كانت إحدى أسباب وضع السودان على قائمة الإرهاب.

 

ودعا مفرح الشعب السوداني إلى انتهاج مبدأ التعايش السلمي وإرساء أدب الاختلاف، وتابع: “نُريد أن نبني يدولة مدنية ديمقراطية ومتعددة تواكب الحداثة”.

وأكد مفرح التزامهم بتنفيذ توصيات المؤتمر، مع ضرورة وجود آلية لتنفيذها.

 

باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى