فيديو لسعودي يحرق القرآن يثير موجة استنكار على مواقع التواصل.. ما الحكاية؟

تونس–”القدس العربي”: أثار مقطع فيديو لشاب سعودي يحرق القرآن موجة استنكار على مواقع التواصل، دفعت عددا من النشطاء للمطالبة بمحاكمته بتهمة الإساءة للدين.

وتداول نشطاء على موقع تويتر مقطع فيديو لشاب يُدعى عبد الله، ويظهر خلفه علم السعودية، يقوم بإحراق صفحات من المصحف الكريم خلال بث مباشر عبر تطبيق “بيغو لايف”.

وسرعان ما تصدر هاشتاغ بعنوان “عبد الله يحرق القرآن” تريند السعودية، بحوالي 13 ألف تغريدة، حيث كتب أحد النشطاء “اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا، اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا. أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه. اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها”.

وعلقت ناشطة تدعى شمس بالقول “اللهم شل يده، وأرنا فيه عجائب قدرتك، وسلط عليه جنداً من جنودك واجعله آية وعبرة لغيره يا رب العالمين”.

EtbjjL

وأضاف آخر “اللهم أصلح أبناء المملكة واحفظهم من البدع والانحراف وسوء الخلق، وردهم إليك ردا جميلا ليكونوا نفعا للأمة ولهذا الوطن الذي يحتاج لرجال يبدعون ويجدون بإخلاص لحفظ دينهم ووطنهم، وحرق القرآن لن يضره، بل يضر الجاني”.

EtbzOQfXIAEw3eu?format=jpg&name=small

ويعاقب قانون ازدراء الأديان في السعودية بالسجن مدة أقصاها سبع سنوات، وبغرامة مالية لا تقل عن نصف مليون ريال ولا تزيد عن مليوني ريال سعودي (نصف مليون دولار)، كل من ارتكب قولا أو فعلا من المنصوص عليها في النظام والمتعلقة بالإساءة للذات الإلهية أو للرسل وزوجاتهم.

صحيفة القدس

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى