مجلس الأمن الدولي يدعو الحكومة الانتقالية لحماية المدنيين في إقليم دارفور و ضمان خروج قوات اليوناميد بأمان

دعا مجلس الأمن الدولي، الحكومة الانتقالية في السودان، للعمل على حماية المدنيين وضمان الخروج الآمن لقوات اليوناميد من إقليم دارفور وأن تتحمل المسؤولية في حماية المدنيين والتأكد من سلامتهم.

وأكد أعضاء مجلس الأمن خلال جلسة خصصت الثلاثاء، لمناقشة الوضع في السودان على أهمية أن تعمل الحكومة الانتقالية مع الشركاء لمعالجة النزاعات التي حدثت مؤخرا بولاية غرب دارفور وأن يقوم الشركاء بمساعدة السودان للخروج من الأزمة الاقتصادية وتقديم الدعم اللازم والعمل على إنجاح الانتقال الديمقراطي في السودان.

ويحسب صحيفة الجماهير ،دعا أعضاء المجلس الحكومة الانتقالية للعمل على حماية المدنيين وضمان الخروج الآمن لقوات اليوناميد من إقليم دارفور وأن تتحمل الحكومة الانتقالية المسؤولية في حماية المدنيين والتأكد من سلامتهم. وكذلك تحقيق العدالة والأمن والاستقرار. كما دعوا الحكومة الانتقالية للعمل على تنفيذ الترتيبات الأمنية كاحد بنود إتفاقية السلام التي وقعت بين الحكومة الانتقالية وحركات الكفاح المسلح بجوبا مؤخرا.

المصدر :السودان الجديد


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


كوثر مصطفى

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.