طفل غلاف أحد ألبومات “نيرفانا” يقاضي الفريق بعد 30 عاما بدعوى الاستغلال الجنسي

سودافاكس – يقاضي سبنسر إلدن فريق نيرفانا الموسيقي، بعدما تم تصويره وهو طفل رضيع على غلاف ألبوم “نيفيرمايند” للفريق، بدعوى الاستغلال الجنسي.

ويصور الغلاف إلدنعندما كان طفلا بعمر أربعة أشهر في حمام سباحة، يحاول الإمساك بورقة دولار معلقة أمامه على خيط سنارة صيد.

ويقول إلدن الذي يبلغ من العمر 30 عاما الآن، إن والديه لم يوقعا أبدا على بيان يسمح باستخدام صورته في الألبوم وفق ما جاء في بي بي سي عربية.

كما يدعي أن الصورة العارية تصنف تحت المواد الإباحية عن الأطفال.

وتشير أوراق قانونية مقدمة أمام محكمة في كاليفورنيا، إلى أن “الصور كشفت الجزء الحميم من جسد سبنسر وعرضت بشكل شهواني أعضاءه التناسلية من الوقت الذي كان فيه رضيعا حتى يومنا هذا”.



اضغط هنا للإنضمام للواتسب او هنا


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.