نساء مسار دارفور يطالبن بتطبيق نسبة 40% مشاركة في الحكومة

سودافاكس _ طالبت نساء مسار دارفور المشاركات في مفاوضات اتفاق سلام جوبا من الحكومة الانتقالية تنفيذ نسبة مشاركة النساء في الحكم و التي حددت لها نسبة 40% وفقا لما نصت عليه اتفاقية سلام جوبا المضمنة في الوثيقة الدستورية .

وقالت الاستاذة عائشة ابراهيم عضو مسار نساء دارفور سونا، ان مطالبة النساء تعتبر حق كفلته لهن الوثيقة الدستورية وانهن يجدن تضامنا من قبل الاجسام النسوية والمجموعات النوعية المناصرة لقضايا المرأة إستنادا الى القرار رقم 1325 الذي صادقت عليه الحكومة السودانية. و اضافت بان هذه المطالبة القصد منها تعزيز مشاركة المرأة وترفيع قدرها وكرامتها.

وطالبت عائشة مفوضية السلام ان تتحمل مسؤوليتها وان تلزم مؤسسات الدولة واطراف العملية السلمية والاحزاب السياسية بتحقيق نصيب المرأة كما حثت الوساطة والضامنين والمجتمع الدولي بالعمل على المعالجة الفورية للخلل والخروقات التي صاحبت عدم تطبيق هذه النسبة .

ووصفت الاستاذة حكمة ابراهيم عضو مسار نساء دارفور مشاركة المرأة الان بانها صفرية اذا ما قورنت بمشاركة الرجال مشيرة الى عدم مشاركتها في اللجان المختلفة كاللجنة العليا برئاسة رئيس مجلس السيادة واللجنة التنفيذية لقيام مؤتمر نظام الحكم ومجلس الشركاء ولجنة اطراف السلام بجانب قرار تعين حاكم اقليم دارفور وخروقات اخرى.

وتلت الاستاذة نجاة سليمان مصطفي عضو مسار نساء دارفور مقترحات لمعالجة الوضع الحالي منها هيكلة مفوضية السلام القومية وتفعيل كل الياتها وان تضع المفوضية لائحة لكيفية تنفيذ نسبة مشاركة المراة وان لاتقل عن 40% .

وطالبت نجاة مجلسي السيادة و الوزراء والشركاء بتكوين المجلس التشريعي في مدة اقصاها 48 ساعة من اليوم بجانب تكوين مفوضية المرأة ومفوضية السلام وتكوين لجنة تنسيقية مؤقتة لمفوضية من نساء دارفور.

وناشدت اللجنة العليا ان تخرج وتكشف لاهل الضحايا والشعب السوداني عن الاسرى والمفقودين في غضون ثلاث اسابيع من اليوم بجانب ضرورة تفعيل المحكمة الدستورية باعجل ما يكون.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.