طائرة ركاب من ناسا أسرع من الصوت وكبسولات “فيرجن هايبرلوب” تربط بين مدن العالم في دقائق

سودافاكس – ثورة في عالم النقل.. طائرة ركاب فرط صوتية من وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” وكبسولات نقل في أنابيب مفرغة من الهواء أسرع بـ 10 مرات من القطارات التقليدية

أطلقت شركة “فيرجن هايبرلوب” مقطع فيديو، يعرض أحدث خططها لتطوير نظام نقل ثوري، تقول إنه سيسمح للركاب بالسفر في كبسولات داخل أنبوب مفرغ من الهواء تصل سرعته إلى أكثر من 1000 كم/ساعة.

تدعي الشركة أن نظام الهايبرلوب سيسمح للناس بالسفر بين المدن في غضون دقائق، وقطع مسافة تتجاوز 600كم في زمن قدره نصف ساعة فقط وفق ما جاء في روسيا اليوم.

في الوقت نفسه تبني وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، بالتعاون مع شركة “لوكهيد مارتن” الأمريكية، الطائرة الجديدة X-59، والتي تم الكشف عن تصميمها لأول مرة عام 2019.

يهدف هذا المشروع إلى إعادة إحياء فكرة السفر الجوي التجاري الأسرع من الصوت، بعد نحو عقدين من رحلة طائرات الكونكورد الأخيرة.

ومع انتهاء مراحل بناء الطائرة X-59، ستكون قادرة على الطيران بسرعة 1.4 ماخ، أي ما يعادل 1488 كم/ساعة

إذا….

كيف ستغير كبسولات هايبرلوب وطائرة X- 59 شكل الحياة على الأرض؟

وما هي تحديات هذه الصناعة؟

وماذا عن عوامل الأمان؟

أسئلة ناقشناها في حلقة جديدة من برنامج #واتسنيو مع الإعلامي #أشرفشهاب، وضيفي اللقاء الدكتور عمار السكجي، مدير مركز الفيزياء النظرية والفلكية من عمان في الأردن، والأستاذ محمد شتا، الخبير الدولي للسيارات من القاهرة.



اضغط هنا للإنضمام للواتسب او هنا


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.