لم تحرم نفسها من أي طعام.. رجيم «أديل» لخسارة 45 كيلو من الوزن في وقت قياسي

سودافاكس – أبهرت المغنية الأمريكية أديل، جمهورها حول العالم، العام الماضي، عندما فقدت ما يقرب من 45 كيلوجرامًا من وزنها، عقب انفصالها عن زوجها، وأشيع وقتها أنها تفعل ذلك لإغاظته، كما تداول في بعض الصحف الأمريكية، أنها اتبعت نظام «السيرتفود»، وهي مجموعة من 7 أنواع من البروتينات موجودة في الجسم، واتضح أنها تُؤدي مجموعة من الوظائف، بما في ذلك تحفيز عملية الأيض، والتخفيف من الالتهابات.

ولكن ما كشفته أديل في وقت لاحق، في حوارها مع مجلة «The Vogue»، كان مختلفًا وأثار الجدل بين الجمهور، إذ قالت المغنية الأمريكية إنها كانت تمر بأوقات عصيبة على الصعيد النفسي، ووجدت في الرياضة الملاذ الوحيد الذي تنسى فيه كل همومها، وسرعان ما أصبحت إدماناً بالنسبة لها، بعد أن كانت مدمنة على الهاتف وتصفح مواقع التواصل الاجتماعية.

وأوضحت الفنانة وفق ما أفادت المصري لايت، أنها كنت تمارس مختلف أنواع التمارين الرياضية من الملاكمة، رفع الأثقال، الجري، التسلق، الكارديو، أكثر من 3 مرات يومياً، قائلة: «لقد كنت مؤمنة بأنني إذا استطعت أن أجعل جسمي قوياً.. لربما سيصبح عقلي قوياً وستصبح روحي قوية».

ولفتت أديل إلى أنها لم تتبع حمية غذائية معينة، ولم تستمر كثيرًا على نظام «السيرتفود»، حسبما أشيع، مستطردة أنه على العكس، فقد كانت تأكل أكثر من أي وقت مضى، نظرًا لقسوة التمرينات وكثرتها، لذلك تحتاج إلى طعام أكثر، كي تمد جسدها بالطاقة، حسبما ذكرت، نافية أن تكون فقدت وزنها للانتقام من زوجها، وجعله حزينًا على فراقها، مؤكدة أن هذه الفكرة لم تخطر ببالها من الأساس.

وعن صدمة جمهورها بمظهرها والوزن الذي أصبحت عليه، أوضحت أن الجمهور اعتاد على مشاركة المشاهير كل تفاصيل حياتهم مع جمهورهم، لكن هي لم تفعل ذلك، بل ظهرت بوزنها الجديد مباشرة، على الرغم من أنها عرض عليها توقيع صفقات مع شركات أغذية لترويج حميتهم الغذائية ومنتجاتهم، إلا أنها رفضت لأنها «فعلت ذلك لأجل نفسها فقط وليس لمشاركة الآخرين»، وفقًا لتعبيرها.

وتضيف أديل: «لطالما كان جسمي موضع حديث للجمهور، منذ ظهوري قبل 12 عامًا وحتى يومنا هذا، سواء اكتسبت وزنًا أو فقدته.. وعمومًا أنا لا أتابع ولا آبه بتعليقات الناس عادة، لكن أكثر ما آلمني أن معظم التعليقات السلبية كانت من الفتيات، والنساء مثلي»،لتكشف بذلك مدى اهتمامها بتعليقات الجمهور حول مظهرها ووزنها، ناصحة الفتيات أنه ليس هناك وزنًا مثاليًا يجب أن تكون عليه، ولكن أهم شيء أن تكون «راضية ومتقبلة» لجسدها الذي تظهر به.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.