تفاصيل مثيرة في محكمة الشهيد محجوب التاج

سودافاكس _ عقدت محكمة الشهيد محجوب التاج طالب كلية الطبّ بجامعة الرازي سماعها لشهود الاتّهام، واستمعت، الأثنين، إلى شاهدين من رفاقه الطلاب.

ووصف الشاهد الطيب الطاهر الطيب 26 عامًا، طالب كلية الطب بجامعة الرازي الأجواء في تلك الأثناء في محيط الجامعة خلال الأيام ” 18 و19 و20 “بأنّها كانت هادئة ولم تكن تنبئ بأنها ستسفر عن أحداث عنف.

وأشار إلى أنّهم كانوا يعدّون لوقفاتٍ احتجاجيةٍ على خلفية افتتاح الجامعة لأبوابها في ظلّ إغلاق معظم الجامعات، الأمر الذي يحدّ من توفير أجواء دراسية ملائمة. وفق باج نيوز

وأوضح أنّ الشهيد محجوب كان صديقًا للجميع ولم يكن له نشاطات سياسية معلومة .

وتابع” لاحظنا تواجد عربة بوكس في داخل فناء الجامعة وأنّ قائدها حاول ترويع الطلاب بقيادتها بسرعةٍ كبيرةٍ، إضافةٍ إلى أنّه كانت توجد بكاسي من نوع (تاتشر) آخريات في حرم الجامعة أمام مدخلها.

وأشار إلى أنّه شهد في تلك اللحظات عملية إطلاق بمبان كثيفٍ.

وفي السياق، أوضح طالب كلية الطبّ بجامعة الرازي محمد الصادق ما ذهب إليه الشاهد السابق الطيب الطاهر من أقوال أمام المحكمة، مبيناً أنّه علم باستشهاد محجوب في مستشفى الأمل حيث قام هو ورفيقه الطاهر بجولة للبحث عنه شملت أماكن متفرقة في رئاسة جهاز الأمن وبعض المستشفيات .



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.