أرسلت له تحذيرًا.. امرأة تُجبر رئيس «آبل» على إخفاء منزله من خرائط جوجل (صور)

سودافاكس/ وكالات – قامت شركة «أبل» ببناء جدار غير مرئي على خدمة الخرائط الخاصة بها وبخرائط جوجل لإخفاء منزل تيم كوك، الرئيس التنفيذي لها عن الأشخاص.

وبحسب موقع daily star، تعمل كل من خرائط «أبل» و«Google Maps» الآن على إخفاء أو التشويش بشكل كامل على منزل «تيم» الذي تبلغ قيمته 2.5 مليون جنيه إسترليني في بالو ألتو، كاليفورنيا.

فيما يأتي هذا التغيير بعد أن تقدمت شركة «آبل» بطلب تقييدي ضد امرأة تطارد الرئيس التنفيذي للشركة، وتشير إليه باسم «زوجي، ووالدي الثاني».

46712 91066 000 lead Tim Cook house

وفي الالتماس الذي قدمته شركة «آبل» لإصدار أمر تقييدي، أفادت أن المرأة أرسلت إلى «تيم» عبر البريد الإلكتروني حوالي 200 مرة مع صور لمسدسات، بالإضافة إلى أنها بدأت في تسجيل شركات وهمية باسمه.

46712 91067 001 Apple Maps overhead view

بناءً على ذلك أفادت المحكمة العليا بمقاطعة سانتا كلارا، بعدم السماح للمرأة ذات 45 عامًا من ولاية فرجينيا، أو أي شخص آخر بالسفر على بعد 183 مترا من «تيم» وممتلكاته، حتى جلسة المحكمة في 29 مارس.

554

بينما يُزعم أن المرأة قامت بوضع علامة على «تيم» ورؤساء تنفيذيين آخرين في مجال التكنولوجيا في عدد من التغريدات عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، بما في ذلك الرئيس التنفيذي لشركة «مايكروسوفت»، كما طلبت منهم عدم متابعة بعضهم البعض، إذ قالت إحدى التغريدات: «أحذركما بأن يتابع كلاكما بعضهما البعض».

87

وأضافت: «أستطيع أن أشم، وأرى، وأشعر بكليكما.. تيم كوك هو زوجي، وأبي الثاني.. توقف عن متابعته».

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



تعليق واحد

  1. قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: احذروا الدنيا إذا أمات الناس الصلاة و أضاعوا الأمانات و اتبعوا الشهوات و استحلوا الكذب و أكلوا الربا و أخذوا الرشى و شيدوا البناء و اتبعوا الهوى و باعوا الدين بالدنيا و استخفوا بالدماء و ركنوا إلى الرياء و تقاطعت الأرحام و كان الحلم ضعفا و الظلم فخرا و الأمراء فجرة و الوزراء كذبة و الأمناء خونة و الأعوان ظلمة و القراء! فسقة و ظهر الجور و كثر الطلاق و موت الفجأة و حليت المصاحف و زخرفت المساجد و طولت المنابر و نقضت العهود و خربت القلوب و استحلوا المعازف و شربت الخمور و ركبت الذكور و اشتغل النساء و شاركن أزواجهن في التجارة حرصا على الدنيا و علت الفروج السروج و يشبهن بالرجال فحينئذ عدوا أنفسكم في الموتى و لا تغرنكم الحياة الدنيا فإن الناس اثنان بر تقي و آخر شقي و الدار داران لا ثالث لهما و الكتاب واحد لا يُغادِرُ صَغِيرَةً وَ لا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصاها ألا و إن حب الدنيا رأس كل خطيئة و باب كل بلية و مجمع كل فتنة و داعية كل ريبة الويل لمن جمع الدنيا و أورثها من لا يحمده و قدم على من لا يعذره الدنيا دار المنافقين و ليست بدار المتقين فلتكن حظك من الدنيا قوام صلبك و إمساك نفسك و تزود لمعادك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: