ماعدا تعثر الزمالك.. تألق عربي في دوري أبطال أفريقيا

سودافاكس/ وكالات – فاز فريق وفاق سطيف الجزائري على مضيفه حوريا الغيني 1 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما أمس السبت في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، والتي شهدت أيضا فوز الرجاء المغربي على أمازولو الجنوب أفريقي 1 / صفر.

ويدين وفاق سطيف بالفضل في هذا الفوز للاعبه أحمد كندوكي الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 47.

وشهدت المباراة طرد ياخوبا باري لاعب حوريا في الدقيقة 68.

وحصد وفاق سطيف أول ثلاث نقاط له في النسخة الحالية من البطولة وظل فريق حوريا بلا رصيد.

وفي المباراة الثانية، فاز الرجاء المغربي على أمازولو الجنوب أفريقي بهدف نظيف سجله محسن متولي في الدقيقة 67.

وحصد الرجاء أول ثلاث نقاط له في النسخة الحالية وظل فريق أمازولو بلا نقاط.

كما وجّه الترجي التونسي إنذاراً قوياً الى منافسيه بعدما اكتسح ضيفه جوانينغ غالاكسي البوتسواني 4-صفر أمس السبت على ملعب “حمادي العقربي” في رادس، في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة لدوري أبطال افريقيا لكرة القدم.

وتصدّر “فريق باب سويقة” ترتيب المجموعة بثلاث نقاط أمام مواطنه النجم الساحلي وشباب بلوزداد الجزائري بنقطة لكل منهما اثر تعادلهما أول أمس الجمعة سلباً، وغالاكسي رابعاً بلا رصيد.

ويُدين الترجي الى نجم وسطه الدولي محمد علي بن رمضان صاحب ثلاثية “هاتريك” في الشوط الأول، في حين بدا الفريق البوتسواني الذي صعد الى دور المجموعات بعد إقصائه سيمبا التنزاني في مفاجأة، متواضعاً للغاية ولا سيما على مستوى خط الدفاع.

وأشار بن رمضان (22 عاماً) بعد المباراة إلى أن فريقه حقق الأمر الذي يريده وهو الانطلاقة القوية، وأضاف “الانتصار يساعدنا للدخول في الأجواء القارية كما انه بمثابة رسالة للمنافسين بحضورنا في البطولة، وبرأيي الفريق متميز ويمكنه الوصول الى منصة التتويج”.

تابع “المواجهة المقبلة ضد شباب بلوزداد صعبة ولا سيما أنه سيلعب بحضور جماهيره ونتطلع لخطف النقاط الثلاث التي تضعنا على مشارف ربع النهائي ونتطلع لتقديم أداء أفضل”.

ولم يمنح الفريق المضيف، الساعي الى لقبه الخامس (بعد 1994، 2011، 2018، 2019)، أي فرصة للضيوف حيث احتاج الى 43 ثانية ليفتتح التسجيل عندما توغل الظهير الأيمن محمد أمين بن حميدة ومرر الكرة الى الدولي الليبي حمدو الهوني، فهيأها الى بن رمضان الذي أطلقها صاروخية في شباك الحارس البوتسواني إيزيكييل موراكي.
فرض فريق “الدم والذهب” سيطرته المطلقة على المجريات، واخترق الهوني عن الجهة اليسرى ومرر الكرة الى بن رمضان الذي تبادل التمرير مع زميله المغربي صابر بوقرين لينفرد ويسدد كرة قوية بيسراه في قلب المرمى (28).

وتابع “الثنائي الفتاك” تألقه إذ اخترق الهوني ومرر الكرة الى بن رمضان الذي أضاف الهدف الثالث بتسديدة قوية زاحفة (32).

ودوّن النيجيري كينغسلي إدو الهدف الرابع للترجي عندما سدّد كرة قوية من داخل المنطقة ارتطمت بقدم أحد المدافعين وتحولت الى الشباك (86).

انطلاقة ضعيفة للزمالك

واستهل الزمالك المصري مشواره القاري على نحو مخيب إذ نجا من الخسارة بعدما كان متأخراً أمام ضيفه بترو اتلتيكو الانغولي بهدفين، ليقتنص التعادل في الرمق الاخير 2-2 على ملعب القاهرة الدولي ضمن المجموعة الرابعة.

ويتصدر الوداد المغربي ترتيب المجموعة بثلاث نقاط أمام بترو اتلتيكو والزمالك بنقطة لكل منهما، وساغرادا اسبرانسا الانغولي رابعاً من دون نقاط.

قال المدرب المساعد للنادي المصري أمير عزمي مجاهد أن البدايات غالباً ما تكون صعبة في معرض تعليقه على النتيجة، وأضاف “في الشوط الثاني كانت روح الفريق حاضرة وعالية بخلاف الشوط الاوّل، التغييرات التي قام بها المدرب (الفرنسي باتريس كارتيرون) بدّلت حال الفريق هجومياً وبالتالي كانت موفقة واستطعنا أن نعود من بعيد ونحصد نقطة قد تكون نقطة العبور الى الادوار المتقدمة لاحقاً”.

واستغل الضيوف الاندفاع الهجومي لأصحاب الارض، بهجمة مرتدة استخلص فيها جاريدي الكرة من احمد ابو الفتوح مررها عرضية الى البرازيلي غليسون غير المراقب سددها في الشباك إلى يسار “غاباسكي” (22).

وضاعف الفريق المصري ضغطه، وصد القائم الايمن رأسية محمود حمدي “الونش” (33)، ورد جاريدي بتمريرة عرضية من ركلة حرة غير مباشرة وصلت الى فيدينيو فسددها إلى يسار ابو جبل محرزاً الهدف الثاني (35).

وحاول أحمد سيد “زيزو” تقليص النتيجة إلا أن العارضة وقفت له بالمرصاد (43).

ودفع كارتيرون بالثنائي الهجومي المخضرم محمود عبد الرازق “شيكابالا” ويوسف ابراهيم “اوباما” أملاً في تدارك الموقف، فتحسن الاداء وسدد المغربي أشرف بنشرقي بالقائم الايمن (48)، وعاد بن رقي بتسديدة ابعدها الحارس والقائم الايمن بصعوبة (54). وقلص أوباما النتيجة بعد تبادل مع شيكابالا وسددها إلى يسار الحارس ولينغتون (57).

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع أدرك “الونش” التعادل من تسديدة خدعت الحارس بعدما ارتطمت بمدافعه وسكنت الشباك.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.