روني صباحي: “تاني الكومنتات دي أنا ما بفتحها و الداير يكتب حاجة يكتب في بيتهم”

سودافاكس _ أثارت الناشطة السودانية روني صباحي الجدل مرة أخرى من خلال نشرها لمقطع فيديو على حسابها الخاص بفيسبوك.

و صرحت صباحي في الفيديو بأنها قد قامت بإغلاق خاصية التعليقات لكي تحد من التنمر الذي تتعرض له فيها حسب قولها.

و عبرت روني أنها تشعر بالحرية التامة بعد إيقافها هذه الخاصية مشيرة إلى أنها كانت تشكل عبء ثقيل عليها عند نشرها للفيديوهات و أن التعليقات تؤثر على ظهورها بشكل طبيعي غير متكلف أمام متابعيها.

و شددت على أنها لن تفتح هذه الميزة مرة أخرى و أنها تشعر بالحرية و الراحة التامة، و قالت روني بهذا الصدد :”تاني الكومنتات دي أنا ما بفتحها و الداير يكتب حاجة يكتب في بيتهم”.

و روني من الشخصيات التي لها صيت معروف في السوشيال ميديا السودانية و لها مقاطع متعددة، اختلفت حول شخصها الأراء و بالرغم من ذلك فقد تمكنت من اكتساب قاعدة شعبية جيدة.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.