داود: أنصار الإخوان اعتدوا علي

أكد المتحدث باسم حزب الدستور المصري، خالد داود، أن من اعتدوا عليه، الجمعة، أشخاص كانوا يشاركون في تظاهرة لأنصار الرئيس السابق محمد مرسي، في شارع القصر العيني بالقاهرة.

وروى داود تفاصيل الحادث الذي تعرض له في تصريحات تلفزيونية، قائلا: “أثناء توجهي إلى منطقة المعادي، وعند وجودي في شارع قصر العيني، كانت هناك مظاهرة لأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، وسمعت شخصا يقول: خالد داود من جبهة الإنقاذ”.

وأضاف: “بعدما تلفظ الشخص بهذه الجملة، بدأ الجميع يلقي الطوب على سيارتي وأنا داخلها، ما ترتب عليه تكسير زجاج السيارة من الخلف، ثم طعنني أحد الأشخاص بمطواة كبيرة في جانبي الأيسر، ثم شتمني الكثير منهم، ومن ضمن ما سمعته: أنت اللي قتلت إخوتنا في رابعة”.

وطلب داود من جميع الأطراف “التهدئة والتفكير في المستقبل، وتحقيق أهداف ثورة 25 يناير”، وناشد جميع قيادات الإخوان وضع مصلحة مصر نصب أعينهم.
1 455554
وكان التقرير الطبى بمستشفى قصر العينى قد أكد أن الإصابة التى لحقت بداود، المتحدث الرسمى باسم حزب الدستور، عبارة عن طعنات عديدة فى الصدر من سلاح أبيض “مطواة” إحداها نافذة بالصدر بالجانب الأيسر، كما لحقت به إصابة بقطع فى الوريد باليد اليسرى مع وجود عدة كدمات.

وأوضح مصدر طبى أن الحالة الصحية لداود مستقرة، وتم إجراء الإسعافات اللازمة له بعدما لحقت به عدة طعنات فى الصدر، وتم التعامل معها.

وفي السياق نفسه، قرر رئيس نيابة جنوب القاهرة حبس المتهم بالتعدي علي داود 15 يوما علي ذمة التحقيقات، لاتهامه بالشروع في قتل وحيازة أسلحة بيضاء.

وكان عدد من الأهالي قد تمكنوا من الإمساك بالمتهم وفرا بقية المتهمين، إذ أنكر المتهم أمام النيابة معرفته بالمجني عليه، ونفى الواقعة جملة وتفصيلا، إلا أن داود تعرف على المتهم قبل دخوله غرفة العمليات. ودانت قوى سياسية مصرية حادث الاعتداء على داود.

سكاي نيوز عربية



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.