بسبب “نكتة” .. ثورة غضب في العراق ضد شيرين .. ماذا قالت؟

تسببت نكتة أطلقتها المطربة شيرين عبد الوهاب في ثورة غضب من الجمهور العراقي، بسبب مزحة أطلقتها خلال حفل العام الجديد في دبي.
وكانت شيرين قد علَّقت بشكل ضمني على طلاقها من الفنان حسام حبيب، وقالت ساخرة: “حاسة كأني راجعة من العراق”، وهو ما تبعته بالضحك.

وأعرب العديد من المتابعين العراقيين عن غضبهم من الفنانة بعدما مازحت شابًّا في حفلها الأخير برأس السنة حين قال لها: “حمد لله على السلامة”، فردت عليه شيرين: “الله يسلمك يا حبيبي، حاسة حمد لله على السلامة وكأني راجعة من العراق”.

وفجرت هذه المزحة شيرين أزمة مع مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول مقطع الفيديو بكثافة.

وعلى الرغم من حالة الغضب إلا أن البعض دافع عن شيرين، مشيرين إلى أن هذه العبارة كانت متداولة منذ سنوات في العديد من البلدان العربية التي يسافر أهلها للعمل في العراق.

وقال موقع قناة “السومرية”: إن مستخدمي مواقع التواصل أعربوا عن استيائهم من تصريح الفنانة، معتبرين أنها “أساءت لبلدهم”.

لكن تلك “المزحة” مستخدمة بكثرة في المجتمع المصري، خاصة خلال الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، حيث اعتاد الرجال السفر لسنوات طويلة من أجل العمل في العراق والخليج وليبيا، وعندما يعود المسافر لمصر يقال له “حمدًا لله على السلامة”، فأصبحت جملة متداولة بكثرة للتعبير على طول الغياب عن الوطن.

وقد أحيت المطربة المصرية هذه الأمسية في دبي رفقة كل من النجم السوري جورج وسوف، واللبنانية نجوى كرم.

بوابة فيتو

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.