ماذا تعرف عن “غيبوبة الطعام”؟ أسباب الرغبة في النوم بعد الوجبات الدسمة

هل تشعر بالتعب والرغبة في النوم بعد تناول كميات كبيرة من الطعام؟ إذا أنت تعاني من الغيبوبة الغذائية أو غيبوبة الأكل أو الطعام، وخلال هذا التقرير سنتعرف عليها بشكل مفصل، وفقا لموقع healthshots الذى أكد أن تعديل بعض عاداتك الغذائية يمكن أن يساعدك على منع الإصابة بغيبوبة الطعام.

ما هي غيبوبة الطعام؟
عندما نأكل، وخاصة كمية كبيرة من الطعام، يحتاج الجهاز الهضمي إلى زيادة تدفق الدم والطاقة لتكسير ومعالجة العناصر الغذائية، وبالتالي، هناك تحول في تدفق الدم نحو الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي إلى انخفاض إمدادات الدم والأكسجين إلى الدماغ، مما قد يسبب الشعور بالتعب أو النعاس، تُعرف هذه الحالة من النعاس الشديد أو التعب بعد تناول وجبة كبيرة باسم غيبوبة الطعام.
ما هي أسباب غيبوبة الطعام؟
يؤدي تحويل الدم إلى الجهاز الهضمي للمساعدة في تحلل وامتصاص العناصر الغذائية إلى انخفاض الأكسجين وإمدادات الدم إلى الدماغ، مما يسبب غيبوبة الطعام، والأسباب الأخرى هي:

  • الأطعمة الدسمة
    بعض الأطعمة، خاصة تلك الغنية بالكربوهيدرات والدهون، يمكن أن تؤدي إلى إطلاق هرمونات معينة مثل الأنسولين والسيروتونين، والتي تلعب أدوارًا في تنظيم النوم والمزاج، كما أن المستويات المرتفعة من هذه الهرمونات يمكن أن تساهم في الشعور بالاسترخاء والنعاس.
  • الضغط على الجهاز الهضمي
    يمكن أن يؤدي استهلاك كميات كبيرة من الطعام إلى إرباك الجهاز الهضمي، مما يتطلب المزيد من الطاقة والوقت للمعالجة، جهد الجسم لإدارة هذا الفائض يمكن أن يساهم في التعب والخمول.
    ما هي مدة غيبوبة الطعام؟
    تختلف مدة غيبوبة الطعام من شخص لآخر وتعتمد على عوامل مثل حجم الوجبة وتكوينها، وبشكل عام، يستمر لبضع ساعات حيث يعمل الجسم على هضم ومعالجة الطعام المستهلك.

ما هي طرق الوقاية من غيبوبة الطعام؟
لتجنب الشعور بالنعاس بعد تناول وجبة كبيرة، قم بما يلي، كما يقترح خبير التغذية:

  • خطط لوجبات متوازنة
    يجب أن تكون وجباتك متوازنة، بحيث تحتوي على مزيج من الألياف والبروتين والدهون الصحية، هذه سوف تساعد على استقرار مستويات السكر في الدم .
  • تناول كميات أصغر من الطعام
    تجنب تناول وجبات كبيرة وثقيلة حتى لو كانت مغرية. تناول وجبات أصغر حجمًا وأكثر تكرارًا على مدار اليوم.

  • حافظ على رطوبة جسمك
    شرب الكثير من الماء قبل وبعد الوجبات، وسيساعد ذلك على مساعدتك في عملية الهضم ويمنع الجفاف أيضًا.
    -امضغ الطعام بهدوء
    امضغ طعامك ببطء وتذوق كل قضمة، سيسمح هذا لجسمك بإرسال إشارة عندما تمتلئ بطنك.

  • الحد من الكربوهيدرات المكررة
    التقليل من تناول الكربوهيدرات المكررة. يمكن أن تسبب المشروبات الغازية والأطعمة مثل المعجنات والكعك والبيتزا ارتفاعًا سريعًا وانهيارًا في مستويات السكر في الدم.

  • اختر البروتينات الخالية من الدهون
    اختر مصادر البروتين الخالية من الدهون مثل الأسماك والتوفو. وهي معروفة بتعزيز الشبع دون ثقل اللحوم الدهنية.

  • تنظيم تناول الكافيين
    الحد من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين، وخاصة بالقرب من وقت الوجبات. وهذا سوف يساعد على منع التدخل في النوم والهضم.

  • قم بتضمين الأطعمة الغنية بالألياف
    قم بدمج الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة للحصول على جرعة صحية من الألياف. وهذا سوف يساعد على تسهيل عملية الهضم وتعزيز الشعور بالامتلاء.

  • ممارسة الرياضة بانتظام
    ممارسة النشاط البدني الخفيف بعد تناول الوجبات، ولكن ليس بعد تناول الطعام مباشرة. وهذا سوف يساعد على تحفيز عملية الهضم ومنع التباطؤ.

  • تجنب الإفراط في تناول الطعام
    بغض النظر عن مدى جودة رائحة الطعام أو مذاقه، استمع إلى إشارات الشبع التي يرسلها جسمك. تجنب الإفراط في تناول الطعام حتى لا يسيطر عليك الشعور بالتعب.

اليوم السابع

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.