بعد نجاح “حالة خاصة”.. غادة عادل تكشف تفاصيل مرض ابنها

طلتها غير عادية، فهي من وقت آخر تظهر لجمهورها بشكل مختلف، ليزيد تألقها ومدي ارتباط الجمهور بها وتعليقهم لمشاهدة ما تقدمه لهم، وفي مسلسل “حالة خاصة” عادت مرة أخرى لأروقة المحاكم لتقديم شخصية المحامية ولكن بشكل مختلف من خلال شخصية “أماني النجار” في مسلسل “حالة خاصة”، وذلك بعد مرور حوالي 7 سنوات، على شخصية المحامية “نهى رشاد” في مسلسل الميزان، الذي خاض السباق الرمضاني 2016، وهو الأمر الذي لفت أنظار الجمهور بقوة، كما تعود للمنافسة في السباق الرمضاني بعد غياب عامين منذ آخر مشاركة لها في مسلسل “أحلام سعيدة” مع الفنانة يسرا، وذلك من خلال مسلسل “لانش بوكس” والمأخوذ عن المسلسل الأميركي Good Girls وعرض منه خمسين حلقة في الفترة من 2018 حتى 2021 وحقق نجاحا كبيرا على مستوى العالم.

غادة عادل التي أكدت في حوارها مع “العربية.نت” أنها سعيدة بعودتها للدراما الرمضانية بعمل كوميدي خفيف، وأيضا مشاركته افي مسلسل “حالة خاصة” والذي يقدم ويناقش قضية مهمة في المجتمع وهي الأطفال والشباب المصابون بالتوحد.

*هل توقعت كل ردود الفعل الكبيرة على مسلسل “حالة خاصة”؟

الحقيقة توقعت أن ينال المسلسل اهتمام بسبب قضيته ولكني لم أتوقع ردود الفعل القوية التي تلقيتها بعد عرض الحلقات الأولى والثانية، وأنا سعيدة جدا بهذا الصدي الإيجابي الكبير الذي حققه المسلسل بين الجمهور، فالمسلسل حالة وتجربة خاصة جدا، وأنا سعيدة للغاية لمشاركتي في هذا العمل المهم الذي يناقش قضية اجتماعية مهمة.

*حدثينا عن مشاركتك في مسلسل حالة خاصة وسبب حماسك له؟

تحمست منذ اللحظة الأولى للموافقة على المشاركة في العمل منذ أن قرأت سيناريو المسلسل، فالعمل يتضمن شكلا ومضمونا مختلفين عن الأعمال التي قدمتها من قبل، بالإضافة إلى أن المسلسل سلط الضوء على مرضى التوحد وهذا نادر في تقديمه في الأعمال الفنية، حيث ناقش قضية المصابين بمرض التوحد وكيف يتعامل المجتمع معهم، فلقد تحمست للمشاركة في العمل بسبب القضية التي يناقشها، وعقدنا جلسات مع شباب وأطفال يعانون من التوحد، حتى نتمكن من جوانب الشخصيات كلها، فهي قضية مهمة جدا في المجتمع، وعلينا الاهتمام بالأطفال والشباب، الذين يعانون من التوحد، لأن معظمهم يمتلكون مواهب في أشياء كثيرة، وأذكياء بدرجة كبيرة، كما أن العمل يضم مجموعة الشباب الذين حمسوني بشدة للمشاركة، فمسألة الدمج بين الأجيال شيء جذاب جدا.

*تعودين لتقديم شخصية المحامية مرة أخرى في هذا العمل؟

بالفعل أقدم شخصية المحامية أماني النجار، والتي دائما ما تحب أن تقول عن نفسها إنها أكبر محامية في مصر، عندها ابن مُصاب بالتوحد، وتقوم بتدريب شباب خريجين في مكتبها من بينهم شخص عنده توحد واسمه نديم يقوم بدوره طه دسوقي، ومن خلال هذا الموضوع نشاهد كيف تتعامل مع شخص يعاني من نفس حالة ابنها، الجمهور سيشاهد علاقة حلوة جدا جدا.

وبالفعل قدمت من قبل شخصية المحامية في مسلسل “الميزان” منذ 7 سنوات تقريبا، ولكن هذه المرة مختلفة بتفاصيل مختلفة؛ لأنّ كل عمل يفرض نفسه بشكل آخر، فهناك فارق بين شخصية “نهي”، وشخصية “أماني” وهو ما جعلني أوافق على الدور والشخصية على الفور من دون تردد، فـ”أماني شخصية مستقلة بنفسها، صاحبة مكتب كبير، واسمها كبير في المحاماة، هي شخصية جد جدًا ورزينة، وهي بتغطي على المشاكل؛ من خلال شغلها، عكس شخصية نهي المنكسرة والضعيفة بعض الشيء، ولكن بشكل عام من الواضح أني أحببت المحاماة، وأتمنى أن تعجب الشخصية الجمهور.

*وكيف وجدت التعاون الأول بينك وبين طه الدسوقي؟

طه يقدم دورا صعبا جدًا، وكنّا كلنا منبهرين بشغله وطريقة تجسيده الشخصية، والجميع الحقيقة كان في حالة تركيز تامة على تفاصيل الشخصيات والعمل بشكل عام، وهو في الحقيقة ما جعلني أنبهر، وسعدت بالعمل معهم جدا، فالمسلسل يضم العديد من المواهب الشابة وعلى رأسهم الفنان طه دسوقي والذي فاجأ الجمهور بدور مختلف خلال أحداث المسلسل بالإضافة لروعة المخرج عبد العزيز النجار خاصة أنها التجربة الإخراجية الأولى له في عالم الدراما، وأيضا المؤلف مهاب طارق.

*وماذا عن مسلسل لانش بوكس الذي بدأت في تصويره مؤخرا؟

هو مسلسل لايت كوميدي ويميل إلى الفانتازيا عن 3 ستات واحدة ربة منزل والثانية تعمل في سوبرماركت أما الثالثة فتعمل في مستشفى وعلى الرغم من اختلاف مجالات عملهم وفإنهم أصحاب، وخلال الأحداث تتعرض أختها الصغرى وصديقتها لعدد من الأمور في الدنيا تجعلهم في مغامرات غريبة وعجيبة في إطار كوميدي، المسلسل يشاركني البطولة جميلة عوض، وأحمد وفيق، وأحمد الشامي، وهشام إسماعيل، وعمرو رمزي، ومطرب الراب شاهين، وإخراج هشام الرشيدي، وأنا سعيدة بأن يكون لي عمل في شهر رمضان منذ أن شاركت النجمة يسرا من خلال مسلسل “أحلام سعيدة” منذ عامين، وأتمني أن ينال إعجاب الجمهور.

*العمل مأخوذ عن النسخة الأميركية من مسلسل Good Girls؟

مستوحى منه فقط، ولكن ليس نقلا تاما لكل تفاصيل وأحداث العمل الأميركي، وهو ما سيجده الجمهور عند مشاهدة العمل، الذي سنقدمه خلال 30 حلقة في رمضان، وأشكل خلاله أنا وجميلة عوض وفدوى عابد ثلاثيا تقوم عليه الأحداث الرئيسية بالحلقات، فهو يتناول ثلاث سيدات، هن: شقيقتان وصديقتهما تضطرهن الظروف للتورط في جريمة سرقة، يظنون بعدها أن الأمور ستتحسن لكن المفاجآت السيئة تتوالى، وذلك في قالب اجتماعي كوميدي لا يخلو من التشويق.

*وماذا عن فيلم “أهل الكهف” هل هناك أخبار جديدة عنه؟

أخيرًا انتهينا من تصويره، وأعتقد أنه سيتم تحديد موعد لنزوله في العيد الصغير أو الكبير، فالفيلم مميز ومختلف وأنا في انتظاره فهو يتحدث عن أهل الكهف الذين ناموا في الكهف 309 سنوات، وأجسد في الفيلم شخصية الأميرة “جيسيكا”، التيتمثل الجانب السيئ وتضمر الشر لكل من حولها وتدخل في صراعات دموية معهم، والعمل مأخوذ من رواية الأديب توفيق الحكيم، سيناريو وحوار أيمن بهجت قمر، وإخراج عمرو عرفة، ويشارك في بطولته محمود حميدة وخالد النبوي ومحمد فراج ومحمد ممدوح وريم مصطفى وعدد كبير من النجوم.

*وهل هناك أعمال جديدة أخرى؟

أقوم بالتحضير لفيلم جديد مع المنتجين طارق وأحمد الجنايني، ولكن سيتم الإعلان عن كل تفاصيله عندما تكتمل.

العربية نت

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.