للحفاظ على أموالك.. 3 أشياء عليك الاقتصاد بها

يتساءل كثيرون كيف يتعامل الأثرياء مع أموالهم وهل يقتصدون في صرفها، أم أنهم يتصرفون بها بلا أي حسابات؟
للإجابة على ذلك، نصحت المليونيرة راشيل رودجرز بفعل 3 أشياء يجب الاقتصاد فيها حتى لو كنت تملك الكثير من الأموال.
وروت رودجرز أنها بدأت العمل متخصصة في قانون الملكية الفكرية لأصحاب الأعمال الصغيرة، وعندما بدأ عملاؤها يطلبون المزيد من النصائح لبناء الثروة، تطورت الشركة لتصبح شركة تدريب، بحسب ما كتبت في تقرير لموقع “سي إن بي سي”.
واليوم، فإن رودجرز أم لأربعة أطفال، وزوجة، ومديرة تنفيذية، ومليونيرة حققت ثروة ستدوم لأطفالها وأحفادها، مبينة أن هدفها ليس فقط أن تصبح مليونيرة، بل أن تبقى كذلك.
وفي هذا المجال عددت رودجرز ثلاثة أشياء ما زالت تقتصد فيها بشكل استثنائي رغم الثراء:

الوقت
لسنوات، كانت رودجرز تعطي وقتها مجاناً، وقالت: “في أحد الأيام، نظرت إلى جدولي وتساءلت: من وضع كل هذه الاجتماعات التي لا طائل من ورائها هنا؟ صحيح. أنا!”.
كما أشارت إلى أنها الآن ترفض 99% من الطلبات التي تتلقاها، وتوافق فقط إذا كان ذلك سيجلب لها “قدراً كبيراً من المال أو الطاقة أو الوقت أو الفرح”.
وقبل إضافة أي شيء إلى روزنامتها، تسأل رودجرز نفسها بعض الأسئلة، منها “هل سيولد هذا المزيد من الموارد لي أو لعائلتي أو لعملي؟”.

سفر بتكاليف قليلة
في هذا المجال، أكدت رودجرز أنها تحب السفر على درجة الأعمال لرحلات العمل، ولكن عندما يتعلق الأمر بالعطلات، تعلمت أن السعر المرتفع لا يعني دائماً المزيد من المتعة.
وقالت: “قمت ذات مرة بحجز منزل باهظ الثمن في هاواي لمدة أسبوع. كان المنظر مذهلاً، ولكن كل شيء كان مسوراً ومعزولًا عن المجتمع. لم تكن هناك ثقافة”.
كما أضافت: “لذلك، بعد أيام قليلة، غادرنا المنتجع، وسافرنا لمدة ساعة جنوباً، وقمنا بزيارة سوق المزارعين. حصلنا على طعام لذيذ مقابل 10 دولارات، وشاهدنا العائلات تستمتع بعطلة نهاية الأسبوع. لقد عشنا تجربة هاواي بطريقة مختلفة تماماً، وكان ذلك اليوم المفضل لدي بكل سهولة”.

ملابس “كاجوال”
وهنا شرحت رودجرز أنها عندما تكون في بيئة العمل فهي تريد أن تبدو وتشعر بأنها تساوي مليون دولار، وسوف تتسوق وفقاً لذلك. ومع ذلك، إذا كانت في المنزل من دون أي اجتماعات أو خطابات أو ظهور إعلامي، فسترتدي البنطال الجينز والقمصان الرخيصة والرائعة.
وقالت: “لا يهم الرقم الموجود في حسابي البنكي، فأنا لا أزال أقتصد في شراء ملابسي الكاجوال”.
وختمت رودجرز: “أعطني يوماً أتمكن فيه من ارتداء بنطال رياضي، وتناول بعض الكعك الدافئ، ومشاهدة التلفاز، وسأكون في الجنة. إنه أيضاً تذكير بأن لحظة المليون دولار لا يجب أن تكلف الكثير”.

العربية نت

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.