المفوض السامي لشؤون اللاجئين يصل السودان ويقول: الحرب تحرم أمة بأكملها من حَقِّها في التعليم.. ومعظم العالم يتجاهلها

وصل السودان، المفوض السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، للوقوف على مِحنَة ملايين النازحين من الحرب.

وقال غراندي في تغريدة له على حسابه في تويتر: “السودانيون عالقون في حرب وحشية متفاقمة، يبدو أن معظم العالم يتجاهلها.. إن شعب السودان بحاجة إلى دعمنا وتضامننا”.

وأضاف: “أنا الآن في كسلا على مسافة أقرب بالكاد من جبهات الحرب المدمرة. قابلت نازحين طاردهم الرصاص أكثر من مرة، من ملاذ التمسوا فيه الأمان إلى ملاذ ثان، فقدوا كل شيء إبان فرارهم. التقيت كذلك لاجئين ممن عافتهم حروب بلادهم، لكن حرباً أخرى في الجوار كانت بانتظارهم”.

ومضى في القول: “توقف معظم الطلاب في السودان عن الذهاب إلى المدارس والجامعات منذ أبريل الماضي. العديد من المؤسسات التعليمية – مثل سكن الطلاب في كسلا الذي زرته اليوم مكتظة بالنازحين. الحرب تحرم أمة بأكملها من حقِّها في التعليم”.

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.