سلمها آليات جديدة.. والي القضارف: الجمعيات الزراعية النسوية حقّقت إنتاجية فاقت العالمية

أكد والي القضارف المكلف، محمد عبد الرحمن محجوب، نجاح الجمعيات الزراعية النسوية، وكشف عن أن الجمعيات النسوية حقّقت قفزة كبيرة في إنتاجية الفدان لعدد من المحاصيل فاقت الإنتاجية العالمية للفدان، حيث وصلت إلى (20) جوالاً لفدان الذرة وأكثر من (30) جوالاً لفدان الفول السوداني، مُشيداً بتجربة نجاح الجمعيات الزراعية النسوية وما حقّقته من إنتاج.

ودشّن الوالي بقرية ود السنوسي، تسليم الآليات الزراعية للجمعيات الزراعية النسوية وشبكات صغار المنتجين بمحليتي القلابات الغربية والشرقية بتمويل من الاتحاد الأوروبي وتنفيذ عبر منظمتي (ZOA) و(giz)، والتي شملت (26) تراكتوراً، وحاصدات فول سوداني (14)، وسمسم (2) حاصدة بتكلفة بلغت (مليون) يورو.

وأكد خلال مُخاطبته، برنامج تسليم الآليات للجمعيات، اهتمام حكومته بالجمعيات الزراعية وصغار المنتجين، وقال إن هذه الآليات تُعد إضافةً حقيقيةً لشبكة الجمعيات الزراعية على مستوى الولاية فى زيادة الإنتاج والإنتاجية، مُشيداً بدور المنظمات في دعم صغار المنتجين وتدريبهم على استخدام التقانات الحديثة وسلاسل القيمة المُضافة والتي تنصب ضمن المشروعات الكلية في تحقيق الاكتفاء الذاتي والحد من الفقر وتوفير الأمن الغذائي.

ودعا الوالي، البنوك لضرورة رفع سقف التمويل للجمعيات النسوية والدخول في تمويل الجمعيات للقطاع الحيواني لاستكمال حلقات الإنتاج الزراعي بشقّيه النباتي والحيواني، وتمويل الصناعات التحويلية.

من جهته، أشاد المدير القطري لمنظمة “زوا” بالسودان، د. الطيب عمر، بالتعاون والدعم اللا محدود من قِبل حكومة ولاية القضارف لمشروعات المنظمة في مختلف القطاعات الإنتاجية، وقال إنّ استراتيجية المنظمة تمضي نحو تشكيل نموذج تقني علمي ينطلق من القضارف، لتعميم التجربة على بقية ولايات السودان.

وأضاف الطيب أن خطة المنظمة ترمي إلى إدخال جمعيات جديدة ضمن المشروع بعدد (5) محليات سوف يصلها المشروع.

موضحاً أن التدريب سيمتد ليشمل الإدارة والتسويق وسلاسل القيمة.

من جانبها، عبرت رئيسة جمعية (سلسبيلا) الزراعية النسوية، فاطمة إبراهيم عثمان، عن شكرها وتقديرها لحكومة ولاية القضارف، ووالي الولاية محمد عبد الرحمن محجوب، لاهتمامهما بقضية الجمعيات الزراعية، وأشادت فاطمة بجهود منظمة (ZOA)، والعون الألماني (GIZ)، والمانحين في الأخذ بيدهن وتقديم يد العون لهن في الإنتاج بالإرشاد والتدريب والدعم بالتقانات من (تقاوي، أسمدة، مبيدات وآليات)، وقالت إن الدعم الذي قدم لهُنَّ مكنهن من قفزن بالإنتاجية ويحققن فيها معدلات عالية، وأشادت فاطمة، بنك النيل الذي قدم لهن التمويل هذا الموسم، وأكّدت على أنهن بالرغم من الظروف التي شهدتها البلاد والتحديات التي واجهت الموسم الزراعي لكنهن تمكّنّ من الزراعة وحقّقن إنتاجية عالية من محاصيل (الذرة، السمسم، الدخن والفول السوداني).

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.