“تفاقم الأوضاع في تشاد”.. انقسام داخل الحرس الجمهوري وإعلان حالة الطوارىء

أفادت الأنباء الواردة من انجمينا عن تفاقم حدة الأوضاع في تشاد عقب انقسام داخل الحرس الجمهوري بين قوات التدخل السريع التابعة لمحمد ديبي وقوات الحرس الرئاسي التابعة لصالح ديبي المعتقل.

وقالت مصادر دبلوماسية تشادية وفق ما أوردت “الشرق” أن السلطات في أنجمينا تتهم صالح عم الرئيس الحالي وشقيق الرئيس الراحل بتكوين جماعات معارضة لتغيير النظام بالبلاد.

وفي تطور خطير أقدمت السلطات في أنجمينا على اعتقال صالح ديبي عم الرئيس الحالي وشقيق الرئيس الراحل واقتادته إلى جهة غير معلومة ما سيعقد الأزمة التشادية الملتهبة أصلاً.

فيما تم إعلان حالة الطوارئ في البلاد، وأعلن رئيس الوزراء سوكسيه ماسرا دعمه للرئيس محمد إدريس ديبي.

ووفق تقارير صحافية فإن الأحداث الأخيرة هي امتداد لصراع ممتد لأكثر من 3 سنوات بين أجنحة داخل قبيلة الزغاوة الحاكمة، ومتوقع أن تلقي بظلالها على الانتخابات الرئاسية المقررة في مايو القادم.

صحيفة اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.