شاهد بالفيديو.. أحد أبطال معركة تحرير الإذاعة يطالب الناشط “الإنصرافي” بتجهيز سيارته ويؤكد شروعهم في استخراج جثث “الدعامة” من النهر لأن مياه النيل أطهر منهم

احتفل الشعب السوداني اليوم الثلاثاء, الثاني من شهر رمضان المبارك بتحرير القوات المسلحة وقوات العمل الخاص بتحرير مباني الإذاعة والتلفزيون القومي من قبضة قوات الدعم السريع.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الفرح بعد تحرير الجيش للإذاعة القومية بأم درمان.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدد من مقاطع الفيديو التي نشرها أبطال معركة تحرير الإذاعة من أرض المعركة.

فقد ظهر أحد أبطال قوات العمل الخاص ومعركة الإذاعة “ود العمدة” وهو يبشر المواطنين بتحرير مباني التلفزيون.

وطالب “ود العمدة” الناشط الشهير “الإنصرافي”, الذي اشتهر بوقفته القوية مع الجيش منذ بداية المعارك بتجهيز سيارته وتغيير “الزيت”.

كما أكد أنهم شرعوا في استخراج جثث أفراد الدعم السريع من النهر الذي قفزوا داخل بعد هجوم قوات العمل الخاص, مؤكداً أن مياه النيل أطهر منهم.

النيلين

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.