إصابة روبرتو باجيو خلال سطو مسلح على منزله

تعرض نجم الكرة السابق روبرتو باجيو لحادث سطو مسلح، الخميس، بعد اقتحام مسلحين منزله الذي يقيم فيه مع عائلته على أطراف مدينة فيتشنزا شمالي إيطاليا.

وأفادت صحيفة “ذا أتليتك” أن باجيو، الفائز بجائزة الكرة الذهبية الذي شارك في 56 مباراة مع منتخب إيطاليا وسجل 27 هدفا، تعرض للضرب، ثم حُبس مع عائلته، بعدما اقتحم اللصوص فيلته لسرقتها.

وأضافت تقارير صحفية أن “باجيو حاول مقاومة 5 مسلحين اقتحموا المنزل لكنه فشل في التصدي لهم، وتم حبسه وعائلته في خزانة قبل أن يشرع اللصوص في سرقة ساعات ومجوهرات من منزله”.

وأوضحت أن نجم الكرة الإيطالية “تمكن من تحرير نفسه بعد مغادرة اللصوص، واتصل بالشرطة التي عاينت المكان وأخذت لقطات من كاميرات المراقبة”.

بعد ذلك، توجه باجيو (57 عاما) إلى مستشفى محلي حيث تلقى العلاج من إصابة في الرأس، بينما بدأت الشرطة الإيطالية في فيتشنزا تحقيقا في الحادث.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن الحادث وقع أثناء مشاهدة باجيو مباراة إيطاليا مع إسبانيا في كأس أوروبا، حيث استمرت عملية السرقة لمدة 40 دقيقة.

وأصدر باجيو بيانا جاء فيه: “أولا وقبل كل شيء، أود أنا وعائلتي أن نشكر الجميع على المودة العظيمة التي تلقيناها، شكرا لكم حقا”.

وتابع أسطورة الكرة الإيطالية: “كان من الممكن أن يحدث أي شيء، ولحسن الحظ فإن العنف الذي تعرضت له لم يسبب سوى بضع غرز وبعض الكدمات وخوف حقيقي، الآن كل ما تبقى هو التغلب على الخوف”.

وقال لوكا زايا حاكم منطقة فينيتو: “أود أن أعرب عن دعمي وتضامني مع روبرتو باجيو وعائلته”.

وأضاف: “التجربة التي عاشها في منزله، حيث تعرض للضرب والسرقة من قبل مجرمين لا يوصفون، توحده مع عائلات أخرى عانت للأسف تجارب مماثلة، وكما هو الحال في جميع الحالات فإننا نثق في أن المجرمين سيقدمون إلى العدالة قريبا”.

سكاي نيوز


انضم لقناة الواتسب

انضم لقروب الواتسب


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.