الأمم المتحدة تُحَذر من أن الوقت ينفد أمام جهود منع المجاعة في السودان

حذّر برنامج الأغذية العالمي التابع لمنظمة الأمم المتحدة، اليوم (السبت) من أن الوقت ينفد أمام جهود منع المجاعة في السودان، الذي يعاني من صراع دموي منذ أكثر من عام.

وقال البرنامج على منصة “إكس”: “إن الوقت ينفد لمنع المجاعة، ويعمل برنامج الأغذية العالمي بشكل عاجل للوصول إلى الأسر المحتاجة”.

وأوضح البرنامج أن الفِرَق التابعة له بدأت أول توزيعات لها من الأغذية في ولاية الجزيرة منذ ديسمبر الماضي.

وأضاف أن البرنامج بدأ توزيع مساعدات نقدية في ولايتي النيل الأزرق وغرب دارفور، وهي الأولى هناك منذ بدء الصراع.

وكانت اللجنة الدائمة المشتركة بين وكالات الأمم المتحدة، قد حذرت الشهر الماضي من أن السودان سيواجه مستقبلًا “كابوسًا” إذا لم يحدث تغيير فوري وكبير هناك؛ وذلك مع استمرار الحرب بين الجيش وقوات الدعم السريع في مناطق واسعة من البلاد.

وأفادت اللجنة بأن 18 مليون شخص في السودان يعانون من الجوع الشديد، بما في ذلك 3.6 ملايين طفل يعانون من سوء التغذية الحاد، محذرة من أن “المجاعة تقترب بسرعة من الملايين من الناس في ولايات دارفور وكردفان والجزيرة والخرطوم”.

واندلع القتال بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في منتصف أبريل 2023، بعد خلافات حول خطط لدمج الأخيرة في الجيش في إطار عملية سياسية مدعومة دوليًّا كان من المفترض أن تنتهي بإجراء انتخابات.

صحيفة سبق


انضم لقناة الواتسب

انضم لقروب الواتسب


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.