عقار يلتقي مطران الكنائس الاسقفية بالولايات الوسطى

أشاد نائب رئيس مجلس السيادة، القائد مالك عقار إير، بالدور الكبير الذي تلعبه الكنائس والأسقفيات في تعزيز التعايش الديني وحرية الأديان وبسط السلم المجتمعي.

وخلال لقائه بوفد الكنيسة الأسقفية، برئاسة المطران سمعان فرج الله مطران الكنيسة الأسقفية بالولايات الوسطى، في مكتبه ببورتسودان السبت، اطلع سيادته على البرامج والمشاريع المطروحة لتقديم الخدمات الاجتماعية والصحية للمواطنين المتأثرين بالحرب والأسر المتعففة، خاصة في ولاية النيل الأزرق، متعهدًا بدعم المشاريع الخدمية والتنموية.

وأكد سيادته على ضرورة تفعيل الأنشطة والبرامج التي تصب في مصلحة المواطن وتعزز قيم التسامح الديني والتعايش السلمي بين مكونات المجتمع.

من جانبه أوضح المطران سمعان فرج الله أن الوفد أطلع نائب رئيس مجلس السيادة على الأنشطة والبرامج التي تقدمها الكنائس لمواطني ولاية النيل الأزرق لاسيما النازحين المتاثرين بالحرب عبر عدد من المشاريع الإنتاجية للأسر وإقامة ورش عمل للتوعية و الإرشاد و كيفية إدارة المشروعات الخدمية و الاعتماد على الذات.

سونا


انضم لقناة الواتسب

انضم لقروب الواتسب


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.