زفاف ابن أغنى رجل في آسيا يوقف حركة المرور لأيام في مومباي

تشهد مدينة مومباي الهندية بعد أيام حفل زفاف نجل موكيش أمباني، أغنى رجل في آسيا، وهو حدث ضخم سيوقف فعليا حركة المرور في جزء رئيسي من المدينة على مدى أربعة أيام من الاحتفالات الفخمة بحضور مشاهير ونخبة من رجال الأعمال والسياسيين.

ويتوج حفل زفاف أنانت أمباني، البالغ من العمر 29 عاما وهو الابن الأصغر للملياردير، وخطيبته راديكا ميرشانت (29 عاما)، سلسلة من الاحتفالات الفخمة التي أقيمت على مدار العام. وتقول الشرطة إن هذا الزفاف الضخم يعتبر “حدثا عاما” بسبب الحضور المتوقع لشخصيات مهمة من الهند والعالم.

وسيقتصر العبور في الطرق القريبة من مكان حفل الزفاف، في مركز جيو العالمي للمؤتمرات المملوك لمجموعة ريلاينس في المنطقة التجارية المركزية في مومباي، على المركبات والسيارات المرتبطة بالزفاف بين الساعة الواحدة ظهرا ومنتصف الليل في الفترة من 12 إلى 15 يوليو، وهي ترتيبات أثارت حفيظة سكان المنطقة.

والتزم المنظمون الصمت بشأن من سيحضر لكن من المتوقع أن يكون حدثا مليئا بنجوم المجتمع.

وفي الأسبوع الماضي، أحيا جاستن بيبر حفلا أمام مئات الضيوف في حفل موسيقي خاص قبل الزفاف. كما التقط نجم موسيقى البوب الكندي الصور مع العروسين.

وفي مارس، غنت ريانا في احتفالات منفصلة قبل الزفاف استمرت ثلاثة أيام في ولاية جوجارات غرب البلاد. وحضر تلك الفعاليات بيل غيتس ومارك زوكربيرغ من بين 1200 ضيف. وفي شهر مايو، نظمت عائلة أمباني رحلة بحرية أوروبية فاخرة قبل الزفاف بحضور 800 ضيف منهم نجوم من بوليوود ومن لاعبي الكريكيت.

صحيفة البيان


انضم لقناة الواتسب

انضم لقروب الواتسب


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.