الاتحاد العام لكرة القدم السوداني

أجاز مجلس إدارة اتحاد الكرة السوداني امس السبت، خلال اجتماعه الذي ترأسه البروفيسيور كمال شداد أضخم ميزانية في تاريخ اتحاد الكرة عبر تاريخه وذلك بعد نحو من 5 ساعات من النقاش المستفيض، وهي ميزانية غطت كل أنشطة الاتحاد وداوئر عمله والاتحادات المحلية التابعة له.

وكشف نصر الدين حميدتي نائب رئيس الاتحاد ورئيس اللجنة المالية والتسويق والتلفزة في تصريحات خاصة قال: “أجاز مجلس اتحاد الكرة اليوم ميزانية تقارب 200 مليون جنيه سوداني”.

وأضاف حميدتي: “اهتمت الميزانية بشكل كبير بكل مكونات الاتحاد السوداني، من تأهيل وتدريب كادره البشري الإداري والفني والتحكيم، والسعي لتحويل أكاديمية تقانة كرة القدم إلى كلية، وكذلك اتحاداته المحلية”.

وتابع رئيس اللجنة المالية: “كذلك قرر مجلس الإدارة في إطار ذات الميزانية وضع ضوابط لإيرادات لكل المسابقات، فقد كان دخل الدوري الممتاز في الموسم الماضي حوالي 20 مليار جنيه، ولكن نصيب الاتحاد منه كان 10% فقط”.

وأشار حمديتي إلى أن مجلس الإدارة شدد على أن كل بنود الصرف من الميزانية يجب أن تكتمل دورتها المستندية وفقا للشكل المحاسبي السائد في إظهار المستندات بشكلها الصحيح.

كووورة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين