واشنطن تجمد “2” مليون دولار مخصصة لتوحيد المعارضة وتمويل نداء السودان

كشف مصدر مطللع في واشنطون عن أن الميزانية التي خصصتها وزارة الخارجية الأمريكية لبرنامج توحيد المعارضة السودانية قد نفدت وأن واشنطن لا ترغب في تجديدها مرة أخرى .
وأضاف المصدر أن وزارة الخارجية الأمريكية ظلت تخصص مبلغ “2” مليون دولار في العام لدعم برامج وإجتماعات (نداء السودان) بباريس وأديس أبابا وغيرها تحت بند (توحيد المعارضة السودانية) .
وهو البرنامج الذي رعاه (مركز الحوار الإنساني) الذي يتخذ من جنيف مقراً رئيسياً له، وينشط المكتب السياسي لأفريقيا ومركز الحوار الانساني بنيروبي في تنسيق هذا البرنامج لتوحيد المعارضة السودانية .
وظلت تشارك السفيرة البريطانية الأسبق في السودان (روزلندا) في رئاسة اجتماعات (نداء السودان) بباريس وقال أن اجتماعات (نداء السودان) التي انعقدت بباريس في مارس الماضي قد إستنفذت أخر مخصصات الميزانية الامريكية لهذا البرنامج .
وتوقع المصدر وبحسب وصحيفة الأخبار توقف اجتماعات (نداء السودان) بعد تجميد واشنطون لدعم وتمويل برنامج توحيد المعارضة نسبة لتوجيهات السياسية الخارجية للرئيس ترامب وتقليص ميزانية وزارة الخارجية الامريكية وخروج واشنطون من دعم برامج كثيرة في افريقيا تنفيذاً لشعار الرئيس ترامب (أمريكا أولاً) .

كوش نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى