رفع الدعم عن الوقود في جنوب السودان

ألغت حكومة جنوب السودان أمس الجمعة الدعم للوقود مبينة أن الدعم لم تستفد منه الفئات التي تستحقه، وهو ما يهدد بمزيد من الارتفاع في أسعار المحروقات وسط تضخم مستفحل بالفعل. وقالت ليلي ألبينو أكول نائبة وزير الإعلام للصحفيين “مجلس الوزراء لاحظ واعترف بأن مواطني جنوب السودان يعانون بالفعل، وأن تخفيف الأعباء الاقتصادية لمعظم مواطنينا الذين كان يستهدفهم دعم الوقود، لا يحدث”.
وأضافت قائلة في إشارة إلى شركة البترول المملوكة للدولة “رفع دعم الوقود سيبدأ على الفور، وزيرا المالية والبترول وأيضاً نايلبت صدرت إليهم توجيهات للبدء في رفع دعم الوقود بأثر فوري”.
ويبلغ سعر لتر البنزين حاليا 290 جنيهاً (نحو دولار أمريكي) حيث يساوي الدولار الواحد 300 جنيه جنوب سوداني بينما يبلغ سعر لتر الديزل 280 جنيهاً في محطات الوقود التي يشغلها القطاع الخاص.
والسعر المعلن من نايلبت لبيع البنزين والديزل هو 22 جنيهاً للتر، لكن الشركة لا تنتج كميات تكفي لتلبية الطلب، وهو ما يدفع القطاع الخاص إلى استيراد البنزين والديزل وبيعهما بأسعارهما الحالية.بالإضافة إلى النقل، يستخدم الوقود في تشغيل مولدات الكهرباء.
ووفقاً لتقديرات الميزانية للسنة المالية 2017-2018 فإن نايلبت خصصت 183 مليون دولار لاستيراد الوقود المدعوم للاستهلاك المحلي. وكان وزير المالية السابق ستيفن ديو داو قد اقترح رفع الدعم لتوفير أموال لنفقات أخرى للحكومة بما في ذلك دفع الرواتب.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى