مخاوف من احتلال مليشيات اثيوبية لاراضى زراعية بالفشقة

ابدى مزارعون سودانيون في منطقة الفشقة الكبرى المحاذية للشريط الحدودي مع اثيوبيا مخاوفا متعاظمة من تكرار هجمات المليشيات الاثيوبية بالترافق مع بدء تحضير أراضيهم للزراعة.

 

ونقلت“سودان تربيون” عن مصادر موثوقة إن مليشيا اثيوبية مسلحة توغلت بعمق 10 كيلومترات داخل الأراضي السودانية يوم الأحد في مناطق غابة الكردية وكمبو “يماني” بالفشقة الكبرى المحاذية لإقليم التقراي وحاولت المليشيات قطع الطريق أمام حركة الرعاة وعمال وتجار الفحم.

 

ولفت مزارعون في الشريط الحدودي الى أن انتشار المليشيات الاثيوبية وظهورها مجددا خاصة في المناطق التي يجري فيها تحضير ونظافة الأرض بواسطة المزارعين السودانيين في مساحة 20 ألف فدان بعد أن شهدت تلك المناطق هطول أمطار غزيرة خلال الأيام الماضية.

الانتباهة


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


رفيف أحمد

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.