محادثات سودانية إثيوبية حول الحدود المشتركة

سودافاكس ـ شهدت مدينة أصوصا الإثيوبية جلسة محادثات حول تطوير العلاقات الحدودية بين إقليم النيل الأزرق السوداني، وإقليم بني شنقول الإثيوبي .

 

وأكد حاكم النيل الأزرق، أحمد العمدة بادي، أهمية العمل المشترك مع الجانب الإثيوبي في مجال إجراءات تسهيل عودة النازحين واللاجئين، عقب توقيع اتفاقية جوبا لسلام السودان ومكاسبها المختلفة في مقدمتها الحكم الذاتي.

وأشاد بادي في كلمة بالجلسة الافتتتاحية للمحادثات التي جرت بفندق “المامبو” بمبادرة حكومة إقليم بني شنقول ودعوتها لحكومة إقليم النيل الأزرق للمشاركة في المؤتمر، كما أشاد بمواقف الحكومة الإثيوبية على المستوى الفيدرالي والشعب الإثيوبي.

وقال بادي إن المؤتمر ينعقد في وقت تشهد فيه المنطقة تعقيدات عديدة نأمل أن تحل بحكمة وسلام .
ودعا لبذل المزيد من الجهود وذلك بالتنسيق المشترك بين حكومتي الإقليمين للتعاون في المجالات كافة، الأمنية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية، وأهمية إعتماد منهج الحوار في سبيل إدارة القضايا العالقة .

من ناحيته قال حاكم إقليم بني شنقول الإثيوبي، الشاذلي حسن، إن دعم مبادئ حسن الجوار تجئ في مقدمة أولويات السياسة الخارجية لدولة إثيوبيا، مشيرأ للجهود المستمرة للحكومة الإثيوبية في إنجاح الفترة الانتقالية بالسودان، وتناول التحديات التي تواجه مسيرة الاستقرار بالمنطقة وفي مقدمتها القضايا الصحية والأمن الغذائي .

 



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.