حقيقة حصول لاعب كوت ديفوار على إنذارين واستمراره باللعب أمام الفراعنة

سودافاكس ـ أشهر الحكم الذي أدار اللعبة بين فريقي الفراعنة والأفيال في الدقيقة 112 من عمر مباراة البطاقة الصفراء للاعب الإيفواري سيمون ديلي صاحب الرقم «14»، وظن عدد كبير من المشاهدين أنه الإنذار الثاني للاعب.

 

وبالرجوع إلى أحداث المباراة، وفق إحصائيات محرك البحث «جوجل»، تبين أن الإنذار الأول لمنتخب كوت ديفوار كان من نصيب المدافع إيريك بايلي صاحب الرقم «21»، وتحصل عليه في الدقيقة الـ9.

 

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، اعتبر عدد من متابعي المباراة أن الحكم تغاضى عن إشهار البطاقة الحمراء في وجه اللاعب الإيفواري سيمون ديلي، على الرغم من حصوله على بطاقة صفراء واحدة.

 

وخلط المتابعون بين اللاعب إيريك بايلي صاحب الرقم «21» واللاعب سيمون ديلي «14»، وظنوا بحصوله على بطاقتين صفراء، ما دفعهم للمطالبة بإشهار البطاقة الحمراء في وجه اللاعب في شوط المباراة الرابع.

 

وتمكن منتخب مصر من تحقيق الفوز على منافسه كوت ديفوار بركلات الترجيح، في إطار مباريات الدور ثمن النهائي من كأس أمم أفريقيا 2021. وضرب موعدًا ناريًا مع منافسه المغرب، في إطار الدور ربع النهائي من بطولة كأس أمم أفريقيا 2021.

البيان

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.