السعودية.. مصور يحذر من أفعى سامة أثناء تخفيها ليلًا: خطأ واحد قد يكلفك حياتك

سودافاكس/ وكالات – إذا كنت من محبي المشي ليلًا في الغابات، والأماكن المليئة بالشجيرات الصغيرة، فربما يجب أن تكون أكثر حذرًا بسبب انتشار نوع من الأفاعي شديدة السمية، وتحديدًا في الجنوب الغربي بالمملكة العربية السعودية.

واستطاع المصور السعودي، سعد آل مداوي، أن يرصد الأفعى النفاثة في قمم جبال مدينة تنومة، جنوب البلاد (شاهد مقطع الفيديو أعلاه).

وتتواجد الأفعى النفاثة في السافانا، والأراضي العشبية في المغرب وغرب شبه الجزيرة العربية في جميع أنحاء أفريقيا، باستثناء مناطق الصحاري والغابات المطيرة.

وتعتبر مسؤولة عن غالبية الوفيات في أفريقيا.

ويتشابه لون الأفعى إلى حد كبير بلون الجبال التي تقطن فيها، ما يسهل عليها التخفي والتمويه لرصد فرائسها ليلًا.

ومن بين التحديات التي واجهها آل مداوي خلال التصوير هي صعوبة الاقتراب من الأفعى، التي يتراوح طولها بين 50 سنتيمترًا و150 سنتيمترًا.

ورغم أنها من الأنواع ثقيلة الحركة، إلا أنها تكون سريعة جدًا عند اللدغ.

وأوضح المصور السعودي، في مقابلة مع موقع CNN بالعربية: “تقفز برأسها مستندةً على الجزء الأخير من جسمها.. ويتمثل الخوف بمباغتتها في أي لحظة”.

ومن خلال هذه الصور، يهدف آل مداوي إلى ممارسة هوايته في استكشاف الحياة البرية، وتصوير الحياة الفطرية، وإظهارها للعالم.

وتفاعل العديد من الأشخاص مع هذه الصورة، حيث تعجب بعضهم من تقارب لونها الشديد مع الطبيعة حولها، وتناقلها آخرون لتحذير الناس منها.

وينصح آل مداوي جميع مصوري الحياة البرية والفطرية ومزاولي رياضة التسلق بالحذر من هذه الأفعى، لأن الإهمال أو ارتكاب خطأ واحد قد يكلفهم الكثير.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.