الأمم المتحدة تخصص (20) مليون دولار لدارفور

سودافاكس _ أعلنت الأمم المتحدة اليوم “الاثنين” عن تخصيص مبلغ (20) مليون دولار لمواجهة الطوارئ وعدم استتباب الأمن الغذائي الحاد في دارفور .

ودعت في بيان وفق “الصيحة” الحكومة لتسهيل توفير المدخلات الزراعية “الوقود والأسمدة والخدمات الإرشادية” لجميع المنتجين.
وقالت منسق الشؤون الإنسانية في السودان خاردياتا لو ندياي، إن المنحة المقدمة من صندوق الأمم المتحدة المركزي لمواجهة الطوارئ “ستسمح بشراء وتوزيع التقاوى، وتوفير التغذية وخدمات المياه والمرافق الصحية والنظافة الصحية الهامة ودعم لجان حماية المحاصيل للمزارعين في دارفور”.

وأضافت، “هذا سباق مع الزمن لضمان حماية مئات الآلاف من الأشخاص في السودان من عدم استتباب الأمن الغذائي الحاد في الأشهر المقبلة”.
وحسب البيان، ستتلقى منظمة الأغذية والزراعة (الفاو)، 12 مليون دولار ووكالة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) 7 ملايين دولار، وسيتلقى برنامج الغذاء العالمي مليون دولار أمريكي لتقديم الدعم اللوجستي.

وحثت لو ندياي -حسبما ورد في البيان – الحكومة على الحفاظ على السلام والأمن لضمان موسم زراعي ناجح “حتى يتمكن الأشخاص من الاعتماد على إنتاجهم الغذائي هذا العام وفي العام المقبل حيث تواجه الإمدادات الغذائية العالمية تحديات كبيرة مع محدودية التمويل الإنساني للدعم الغذائي”.

من جهتهما، قالت منظمة الفاو وبرنامج الغذاء العالمي في بيان إن الآثار المشتركة للنزاع والأزمة الاقتصادية وضعف المحاصيل تؤثر بشكل كبير على إتاحة وصول الأشخاص إلى الغذاء في جميع أنحاء السودان “وقد يضاعف هذا من عدد الأشخاص الذين يواجهون الجوع الحاد في السودان بحلول سبتمبر “2022.

يذكر ان الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ الذي أنشأ قبل 17 عامًا واحدًا يعد من أسرع الآليات لتوفير التمويل الطارئ للأشخاص المحتاجين، حيث يجمع المساهمات من مجموعة من المانحين، ويجري تخصيصها وفقًا لمعايير صارمة لإنقاذ الحياة ولتقديم المساعدات إلى السكان الأكثر هشاشة والأكثر عرضة للمخاطر.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.