لجنة المعلمين تُعلن مقاطعة الامتحانات واستمرار التصعيد

أعلنت لجنة المعلمين السودانيين، عن الاستمرار في الإضراب ومقاطعة الامتحانات لمدة ثلاثة أسابيع. وأكد الناطق الرسمي للجنة المعلمين سامي الباقر في تصريح لـ(لجريدة) عن تسيير موكب لوزارة المالية رفضا لتعاملها مع ملف التعليم.

مؤكداً أن أي تغيير لا يخاطب المرتب الأساسي لا نتعامل معه وأشار إلى أن الزيادة يجب أن تبدأ بالمرتب الأساسي وليس بالعلاوات، وأي قرار لا يشمل هذه المطالب يعني التفاف حول القضية وهذا ما نرفضه، من جهته عقد وزير شؤون مجلس الوزراء المكلف عثمان حسين عثمان، بمكتبه اجتماعاً ضم كل من وزير التربية والتعليم محمود سرالختم الحوري ووالي ولاية الخرطوم أحمد عثمان، ووكيل وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي عبدالله إبراهيم علي ، ووكيل وزارة الحكم الاتحادي معاذ عبدالله بلال.

وقالت لجنة المعلمين السودانيين إن وزارة المالية أكدت أن الحد الأدنى للأجور سيظل 12 ألف جنيه لهذا العام ودون تغيير. وكشفت اللجنة، أن اجتماعا عقد بوزارة المالية بحضور الوزير ،ومن جانب وزارة التربية والتعليم وكيلها واللجنة المعلمين السودانيين، والذي ناقش المطالب، ولفتت إلى الإفادة عن القرارات السابقة فيما يختص ببدل اللبس تم تنفيذه في كل الولايات عدا ولاية الخرطوم، والبديل النقدي لم ينفذ بسبب نقص المعلومات، وجاء التوجيه بالصرف فورا للولايات الجاهزة، على أن تستكمل بقية الولايات فور اكتمال معلوماتها، بينما فرق ثلاثة شهور لم تصرف أي مؤسسة الفروقات بالتالي لا يمكن صرفها للمعلمين.

الخرطوم: شذى الشيخ

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



‫5 تعليقات

  1. علي المعلمييين جميعا في كل ولايات السودان توحيد كلمتهم والا كما قال المثل صمنا وفطرنا علي بصله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: