سودانية من دنقلا عمدة لولاية امريكية

أدت السودانية بنت دنقلا مزاهر صالح القسم عمدة لولاية أيوا الامريكية أمام قاضي المحكمة الفدرالية العليا لولاية أيوا، وتسلمت منذ أمس مهامها كعمدة لهذه الولاية الامريكية.

وكانت مزاهر صالح قدمت إلى الولايات المتحدة من السودان قبل 20 عاماً، ومعها شهادة في الهندسة المدنية في جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا، واستقرت أولاً في ولاية فرجينيا، وأصبحت مواطنة وتزوجت، وبدأت في تأسيس عائلة. ثم انتقلت إلى مدينة أيوا في عام 2011 للحصول على درجة علمية في تكنولوجيا التشخيص الصوتي الكهربائي.

وقد انخرطت مزاهر بقوة في المجتمع الامريكي؛ بصفتها ناشطة مجتمعية، حيث ساعدت في إنشاء مركز عدالة العمال، وعملت فيه كمنظمة مجتمعية بدوام كامل. ومن خلال العمل في CWJ للدفاع عن حقوق العمال، تمكنت من أخذ زمام المبادرة في الدفاع عن قضايا العمال والعدالة الاجتماعية حتى ذاع صيتها في مجتمع الولاية.
وظلت مزاهر تخدم مصالح المجتمع بعدة طرق أخرى، بما في ذلك المشاركة في مجموعة متنوعة من المجالس واللجان. ومن بين هذه اللجان مشروع الغذاء العالمي في وادي أيوا، ومجلس مراجعة الشرطة المجتمعية، ومنظمة منطقة وسط المدينة، ومجلس الزائر الدولي لمدينة أيوا، ولجنة حقوق الإنسان بجامعة أيوا، ومجموعة النساء والأطفال السودانيين الأمريكيين.

المصدر وكالات

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.