فضيحة.. ضبط نائبة مصرية متلبسة بالغش في اختبارات جامعية

شهدت جامعة جنوب الوادي جنوب مصر، واقعة مؤسفة، حيث تم ضبط برلمانية متلبسة بالغش خلال أداء الاختبارات بكلية الحقوق بالجامعة.

بدأت الواقعة عندما نشبت مشادة كلامية بين طالبة في الفرقة الثالثة بكلية الحقوق جامعة جنوب الوادي (انتساب)، وأستاذة جامعية مسؤولة عن المراقبة على الامتحانات، حيث تمكنت الأخيرة من ضبط الطالبة متلبسة بالغش عن طريق السماعات، فيما تطورت الواقعة وقامت البرلمانية بالاعتداء بالضرب على مراقبة أخرى حاولت التدخل.

بدورها، كشفت جامعة جنوب الوادي تفاصيل أكثر عن الواقعة، وقالت إن إحدى معاونات أعضاء هيئة التدريس، وهي مدرس مساعد، كانت تمر على طلاب الفرقة الثالثة بكلية الحقوق انتساب، خلال تأدية امتحان مادة القضاء الإداري، وخلال ذلك سمعت صوتًا من إحدى الطالبات خلال أدائها الامتحان.

سماعة أذن لاسلكية
وأوضحت أنه عندما اقتربت المراقبة من الطالبة حتى تتأكد من الصوت الصادر منها، تبين لها أنها كانت تضع سماعة أذن لاسلكية متصلة بجهاز وتقوم بالغش منه، وعلى الفور طلبت منها أن تخرج هذه السماعة فورا.

كما أشارت إلى أن الطالبة رفضت تسليم السماعة للمراقبة، واعتدت عليها بالضرب، وعندما حاولت مراقبة الدور أن تنقذ زميلتها اعتدت عليها هي الأخرى، ثم اتضح بعد ذلك أن الطالبة عضو في مجلس النواب، مضيفة أنه على الفور تم تحرير محضر غش ضدها بعد ضبطها متلبسة.

تنتمي لحزب كبير
إلى ذلك، قررت الجامعة اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد النائبة ورفع الأمر للجهات المختصة.

في غضون ذلك تبين أن البرلمانية هي “ن ر”، عضوة بمجلس النواب المصري عن إحدى محافظات الصعيد وتنتمي لأحد الأحزاب الكبيرة، وتدرس حالياً بالفرقة الثالثة “انتساب” كلية الحقوق جامعة جنوب الوادي.

العربية نت

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.