اتفاق سوداني إثيوبي على التكامل الاقتصادي

اتفقت الحكومتان السودانية والإثيوبية، على التكامل الاقتصادي وربط البلدين بالطرق والسكك الحديدية وتوسيع التبادل التجاري وتسهيل تبادل السلع والاستثمارات، وشدّد الرئيس البشير، ورئيس الوزراء الإثيوبي، على عدم تضرر السودان أو مصر من قيام سد النهضة.
وأكد رئيس الجمهورية، المشير عمر البشير، في مؤتمر صحفي مشترك مع آبي أحمد، ظهر الخميس، تطابق وجهات النظر بين السودان وإثيوبيا في كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك التي تم طرحها خلال المباحثات.
وفيما يتعلق بسد النهضة قال البشير “إننا متوافقون تماماً حول قضاياه وهناك التزام قاطع بأن لا تتأثر حصص مياه جمهورية مصر العربية من قيام السد” مشيراً إلى أن السودان قد وجد عبر الدراسات أن آثار السد الإيجابية تفوق بأضعاف آثاره السلبية، وأكد أنه تم التأكد تماماً من سلامة السد وأنه لا يشكل تهديداً للسودان ومصر.
من جهته أكد رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، أن المباحثات تناولت سبل تعزيز التعاون على المستوى الإقليمي والدولي بهدف المضي بعلاقات البلدين إلى آفاق أرحب، ممتدحاً التعايش السلمي والأخوي بين الشعبين.
وأكد أن إثيوبيا تتفهم مسألة تقاسم المياه بين الدول الثلاث بمسؤولية كبيرة، وقال”ليس لدينا نية بأن يتضرر السودان أو مصر وأن اتفاق المبادئ سيساعد الدول الثلاث على خفض الجانب السلبي، وتعزيز مصلحة السودان ومصر وإثيوبيا من المشروع.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى