5 علامات مبكرة تنذر بتجلط الدم بعد لقاح فيروس كورونا

أثارت لقاح فيروس كورونا المستجد، قلقًا كبيرًا حول العالم، لما تُسببه جميع اللقاحات الآن من آثار جانبية محتملة، تباينت بين الأعراض الخفيفة والخطيرة مثل الجلطات الدموية، التي اعتبرت من الآثار النادرة التي تم الكشف عنها مؤخرًا.

وهناك 5 من العلامات والأعراض المحتملة التي يجب معرفتها بعد التطعيم، والتي قد تنذر بالإصابة بجلطة دموية، وهي:
1- الصداع النابض أو الخفقان
وتُعد الإصابة بالصداع النابض علامة شائعة على حدوث جلطة دموية، حيث يبدأ الدم في التصريف بالدماغ.
ويجب العلم أن الصداع المرتبط بتجلط الدم هو عرضي وأكثر شدة بطبيعته، ويبدأ بشكل مفاجئ، وعادة ما يختفي الصداع المرتبط بالتطعيم في غضون ساعات، بلا إزعاج,

2- ضيق في الصدر والتنفس
ويُعد الشعور بالألم وعدم الراحة في الصدر أو الشعور بضيق في التنفس، من الأعراض المرتبطة بالجلطات، وهي لا ترتبط عادة بالتطعيم.

3- النوبات العصبية
تسبب الجلطات الدموية في الدماغ مجموعة من الأعراض، في الوقت الحالي، حيث تسبب النوبات والأعراض العصبية غير العادية، مثل مشاكل التحدث أو الرؤية، وعدم القدرة على الحركة، ويتطلب الأمر رعاية طبية على الفور.

4- ارتفاع ضغط الدم
وقد تؤدي الجلطات إلى أضرار جسيمة خاصة بتدفق الدم المؤكسج عبر الأعضاء الحيوية، بما في ذلك الرئتين والقلب، وهو ما يؤدي إلى تراكم السوائل التي يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع مستويات ضغط الدم.

5- ألم في الساقين والبطن
أما ألم البطن أو الساقين فقد يكون علامة على الإصابة بجلطة دموية محتملة، خاصة إذا كانت شدة الألم لا تسمح للشخص بالقيام بالأعمال المنزلية الأخرى.
كما يمكن الشعور بالخدر أو الضعف في الذراع والساقين.

المصدر : المرصد


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


حسام بشير

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.