بعد سجنه 10 سنوات.. تفاصيل صادمة في “التحرش بطفلة المعادي”

4202127204451943717069

ظلت قضية متحرش طفلة المعادى تسيطر على محرك البحث جوجل مسجلة التريند رقم 1، وذلك نظرا لبشاعة الواقعة التي صورت صوت وصورة بمحو الصدفة حتى قضت الدائرة 24 جنايات جنوب القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، بالسجن 10 سنوات مشدد للمتهم بالتحرش بطفلة المعادي لتسدل الستار على القضية .

ترصد فيتو أبرز الاعترافات الصادمة للمتهم بالتحرش بطفلة المعادي وذلك بعد حكم سجنه 10 سنوات مشدد :

الطفلة اتحرشت بيا
كشف مصدر مطلع، أن المتهم بالتحرش بـ طفلة المعادي حاول الدفاع عن نفسه بأنه لم يقصد التحرش بالفتاة لكنها هي من قامت بالتحرش به أولا مما آثار شهواته وذلك أثناء رؤيتها في إشارة بميدان الحرية بالمعادي وأعطاها 3 جنيهات لكنها قامت بملامسه أجزاء حساسة منه مما جعله في حالة دهشة وذهب بينما الفتاة ظلت تسير ورائه .

مواجهة صادمة
قالت أوجين إنها تعمل ممرضة بمعمل تحاليل وعندما كانت تفحص كاميرات المراقبة الخارجية وجدت رجلا يستدرج طفلة صغيرة وبعدها قام بملامسة أماكن عفتها وخرجت مسرعة محاولة إنقاذها من بين يديه وعندما واجهته قائلة له بتعمل إيه: رد قائلا: “بنتي وبديها فلوس مش عاوز حد يشوفنا.

أضافت أنه عندما احتد الحديث بينهما واجهته بأنها رأت ما فعله عبر كاميرات المراقبة ومؤكدة أنه انتابه التوتر ونظر لكاميرا المراقبة ثم قام بسبها والخروج مهرولا.

رسالة منقذة الطفلة
كانت أوجيني أسامة بطلة مشهد إنقاذ طفلة المعادي، وجهت رسالة لبعض الناس الذين انتقدوا فضحها للمتحرش من باب ستر المسلم.

إرادة الله في فضح المتحرش
أكدت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي بقناة “on e”: “أنا متأكدة إن ربنا ستر المتحرش مرة واتنين وأربعة وأكتر وكان لازم يفضحه، واللي حصل معايا ده تدخل من ربنا وليس مني”.

متحرش المعادي عبرة لغيره
أضافت: “ربنا أمر بفضح المتحرش بطفلة المعادي في الواقعة اللي ظهرت فيها بعد أن ستره عديد المرات علشان يكون عبرة لغيره.. ربنا أراد فضحه على يدي”.

رصدت “فيتو” توضيح خاص للفرق بين التحرش وهتك العرض، ويقول ميشيل حليم عضو الهيئة الاستشارية العليا بمفوضية الأمم المتحدة والمحامي بالنقض: “أن عقوبة المتهم “م. ج” في واقعة طفلة المعادي هي هتك عرض وليس تحرش كما تداول البعض على مواقع التواصل الاجتماعي.

قانوني يفجر مفاجأة
أكد حليم، أن هناك فرق جسيم في وصف إتهام الجريمة، فهتك العرض بوصفها جناية معاقب عليها بالسجن، أما عن إتهام التحرش فهو وصف خاطئ للجريمة إذ لابد من التحقق من الركن المادي لجريمة التحرش باللفظ أو القول أو مساس الجاني لغير مواضع العورة للمجني عليها وهو بوصفة جنحة معاقب عليها بالحبس وليس السجن.

أما عن واقعة طفلة المعادي فقد جعل المشرع لها ظروفا مشددة في العقاب لكل من هتك عرض طفل دون ١٢ عاما على أن يكون الحد الأدنى للعقوبة ٧ سنوات وللمحكمة السلطة التقديرية للحد الأقصى في العقوبة تصل لـ ١٥ عاما ويتحقق الركن المادي لجريمة هتك العرض بملامسة موضع من مواضع العورة للمجني عليها دون رضاها.

سن المجني عليهن
أضاف ميشيل: إن كان المجني عليه دون ١٨ عاما فلا يشترط عنصر الإكراه وتحقق جريمة هتك العرض حتى ولو برضاه وسمي هذا في الفقه الجنائي بهتك العرض بالرضا وذلك استثناء لمن هو دون السن في عنصر الإكراه.

أوضح حليم مبدأ الفقه الجنائي، بأنه فسره المشرع أن أراده القاصر تكون غير مكتملة وهناك أسباب أخرى في جريمة هتك العرض أو الاغتصاب شدد بها المشرع العقاب نصت عليها المادة ٢٦٧ عقوبات وهي إذا كان الجاني من الأصول أو القائمين على التربية أو زوج الأم أو في حالة حدوث الجريمة من أكثر من شخص وتحت تهديد السلاح.

النائب العام
كان النائب العام، أمر بإحالة المتهم الى محكمة جنايات القاهرة، وقال أمر الإحالة : تحيّل المتهم لاستدراج الطفلة إلى عقارٍ قاصدًا إبعادها عن أعين الرقباء، فاستجابت إليه واقترنت تلك الجناية بجناية أخرى هي أنه في ذات الزمان والمكان هتك عرض الطفلة بالقوة باستطالته إلى مواطن العفة من جسدها.

أقامت «النيابة العامة» الدليل على المتهم بشهادة أربعة شهود وأقوال الطفلة المجني عليها، وما ثبت من إجراء المقارنة الفنية والمضاهاة بين صورة المتهم ومثيلتها المنسوبة إليه الظاهرة بمقطع تصوير الواقعة وما تبين من التصوير، وتعرف شاهدتين والطفلة المجني عليها على المتهم حال عرضه عليهن عرضًا قانونيًّا.

تحقيقات النيابة
كشفت التحقيقات أن المتهم استدرج الفتاة حتي دخلت خلفه داخل أحد العقارات بحجة إعطائها حلوى، وما إن دخلت جذبها بجانب السلم وحاول الاعتداء عليها ولكن صوت الفتاة وكاميرات المراقبة الخاصة بمعمل التحاليل في الدور الأرضي حال دون تمكنه من الاعتداء عليها.

وقامت إحدى السيدات بإنقاذها وفور فتحها باب الشقة، خرجت الطفلة إلى الشارع مسرعة في حالة من الذعر.

متحرش المعادي
أشارت التحريات إلى أن الحادث وقع أمام معمل تحاليل تعمل به فتاتان واللتان ظهرتا في مقطع الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي وفور رؤية المتحرش خرجا له لإنقاذ الضحية .

فيما يقوم فريق من الإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات ومباحث القاهرة والنيابة العامة بالتحقيق في الواقعة .

كانت أجهزة الأمن رصدت، مقطع فيديو يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تحرش شاب بطفلة داخل مدخل عقار بالمعادي محاولاً اغتصابها ورصدت كاميرات المراقبة واقعة استدراج شاب لطفلة ومحاولة اغتصابها أسفل عقار بميدان الحرية بنطاق دائرة قسم المعادي .

تحفظت أجهزة الأمن بالقاهرة، على كاميرات المراقبة في مسرح جريمة متحرش المعادي، واستدعاء شهود العيان على الجريمة لسؤالهم والتعرف على المتهم.

وقالت إحدى الشهود: “هذا ليس بشرا بل ذئب بشري ينهش جسد الأطفال لهتك براءتهم” مطالبة بمعاقبته.

فيتو


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


رفيف أحمد

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.